تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الديمقراطيون يعترضون على خطة بألفي مليار دولار لتخفيف تداعيات فيروس كورونا على الاقتصاد الأمريكي

مجلس الشيوخ الأمريكي. 5 شباط/فبراير 2020.
مجلس الشيوخ الأمريكي. 5 شباط/فبراير 2020. © رويترز

 على الرغم من المفاوضات المكثفة التي سبقت التصويت، فشل مجلس الشيوخ الأمريكي في تمرير خطة تصل إلى ألفي مليار دولار تهدف إلى الحدّ من التأثير الاقتصادي لفيروس كورونا، بسبب امتناع الديمقراطيين عن منحها الأكثرية المطلوبة. واعتبر الديمقراطيون أن الخطوات غير كافية لمساعدة ملايين الأمريكيين.

إعلان

اسقط الديمقراطيّون الأحد في مجلس الشيوخ الأمريكي خطّة قدّمها الجمهوريّون تهدف إلى الحدّ من التأثير الاقتصادي لفيروس كورونا، معتبرين أنّها غير كافية لمساعدة ملايين الأمريكيين.

وتنص الخطّة على توفير ما يصل إلى ألفَي مليار دولار، لكنها لم تنل غالبيّة الأصوات المطلوبة، على الرغم من المفاوضات المكثّفة بين الجمهوريين والديمقراطيين والبيت الأبيض.

وحذر زعيم الغالبية الجمهورية في مجلس الشيوخ ميتش ماكونيل من هذه "المعارضة الديمقراطية" معتبرا أنها ستخلف دمارا اقتصاديا إذا لم يتحرك الكونغرس بسرعة. وقال "نحن بحاجة إلى إعلام الناس بأننا مستعدون لإنجاز هذا الشيء".

وتشمل تدابير الانعاش الاقتصادي التي اقترحها ماكونيل الخميس، تقديم مساعدات مباشرة للأمريكيين تصل إلى 1200 دولار لكل شخص بالغ وتخصيص 300 مليار دولار للشركات الصغيرة و200 مليار دولار لشركات الطيران وشركات في قطاعات أخرى.

ويقاوم الديمقراطيون من أجل توفير حماية أكبر للموظفين وتأمين تغطية للبطالة القسرية وتعزيز الدعم المالي للأسر.

فرانس24/أ ف ب

النشرة الإعلاميةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.