تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أكثر من 10 آلاف وفاة بكورونا المستجد في إيطاليا (رسمي)

إعلان

روما (أ ف ب)

تخطّت حصيلة الوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجد في إيطاليا عشرة آلاف حالة، مع تسجيل 889 وفاة خلال الساعات الـ24 الماضية، وفق ما أعلن الدفاع المدني السبت.

ومع تسجيلها 10023 وفاة، تكون إيطاليا البلد الأكثر تأثّرا في العالم بالوباء. وسجّلت بالمجموع 92 ألفا و472 إصابة بينما واصلت حالات العدوى تباطؤها بمعدل +8,3 بالمئة الخميس و+7,4 بالمئة الجمعة و+6,9 بالمئة السبت.

وفي إحصائيات قد تمنح بصيصا من الأمل رغم الأرقام المفزعة، استقر عدد الأشخاص الذين استدعت حالاتهم نقلهم إلى قسم العناية المشددة في لومباردي، المنطقة الأكثر تأثرا في البلاد حيث سجلت نحو 40 ألف إصابة وحوالى 6000 وفاة.

وقال مسؤول الصحة في لومباردي غيوليو غاليرا "بدأت مستشفياتنا تجد مساحة لالتقاط أنفاسها شيئا فشيئا".

ولا تزال اميليا-رومانيا المنطقة الثانية لجهة التأثر بالفيروس في إيطاليا حيث توفي أكثر من 1300 شخص بين 12 ألف إصابة، بحسب الدفاع المدني.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.