بنما تسمح لسفينة الرحلات الترفيهية "زاندام" بعبور قناتها

ركاب يستقلون زورق نجاة بجانب السفينة السياحية "ميس أميركا" التي ستنقل إلى خليج بنما، أثناء تفشي فيروس كورونا في 28 مارس/آذار 2020.
ركاب يستقلون زورق نجاة بجانب السفينة السياحية "ميس أميركا" التي ستنقل إلى خليج بنما، أثناء تفشي فيروس كورونا في 28 مارس/آذار 2020. © رويترز

سمحت وزارة الصحة البنمية السبت لسفينة الرحلات الترفيهية "زاندام" التي سجلت إصابات بفيروس كورونا بين ركابها، بعبور قناة بنما لمواصلة طريقها، بعد ما تم نقل الركاب السالمين إلى سفينة أخرى لتجنب العدوى.

إعلان

تراجعت بنما عن موقفها تجاه سفينة الرحلات الترفيهية "زاندام" وقررت السبت السماح لها بعبور قناة بنما. وكانت السلطات في بنما قد منعت السفينة من العبور بسبب تسجيل حالات إصابة بفيروس كورونا بين ركابها. ويأتي قرار وزارة الصحة البنمية بعدما تأكدت من نقل الركاب السالمين إلى سفينة أخرى لتجنب العدوى، وبشرط ألا تطأ أقدام أفراد طاقم السفينة ولا الركاب الأراضي البنمية.

وقالت الوزارة في البيان إن "العبور بين المحيطين بات مسموحا به لتواصل (السفينة) رحلتها". إلا أنها أكدت أنه "لن يسمح لأي من الركاب أو أفراد الطاقم بالنزول إلى الأرض البنمية"، موضحة أنها "أعادت النظر" في موقفها وستقدم "مساعدة إنسانية" للسفينة.

للمزيد- الآلاف عالقون على متن سفن في اليابان وتايوان وهونغ كونغ والسبب فيروس كورونا

وترسو السفينة التي ترفع العلم الهولندي وتقل 1800 راكب بينهم نحو مئة فرنسي وأمريكيين وكنديين ومواطني عدد من دول أوروبية أخرى، منذ أيام قبالة سواحل هذا البلد على المحيط الهادئ. 

السفينة ترفع علم هولندا

وكانت "زاندام" التي ترفع علم هولندا وتشغلها شركة "هولاند أمريكا" التابعة لمجموعة "كارنيفال"، قد غادرت بوينوس آيرس في السابع من آذار/مارس. وكان يفترض أن تنزل ركابها في سان أنطونيو بتشيلي التي رفضت السماح لها بالرسو.

وأغلقت أمامها المرافئ الأخرى الواقعة على طريقها في أمريكا الجنوبية بسبب القيود التي فرضتها الحكومات لوقف انتشار فيروس كورونا المستجد.

وسمحت الحكومة البنمية الأربعاء للسفينة بعبور قناة بنما للتوجه إلى فلوريدا لإنزال ركابها هناك في 30 آذار/مارس. لكنها تراجعت عن القرار "لأسباب صحية".

وبدأت السفينة الخميس الحصول في المياه الإقليمية البنمية على مساعدة من سفينة أخرى تابعة للشركة نفسها وتحمل اسم "روتردام" أبحرت من سان دييغو في الولايات المتحدة محملة بمواد غذائية وطاقم ومعدات فحوص كوفيد-19.

وتوفي أربعة من ركاب السفينة وفق ما أعلنت شركة "هولاند أمريكا لاين" المشغلة لها وقالت الشركة في بيان على موقعها الإلكتروني "تؤكد هولاند أمريكا لاين أن أربعة ركاب مسنين توفوا على متن زاندام"، بدون أن توضح سبب وفاتهم.

وأوضحت أنه ثبتت إصابة اثنين على الأقل من ركاب السفينة بفيروس كورونا. وقالت إن "العديد من المرضى الذين ظهرت عليهم أعراض تنفسية خضعوا لفحص كوفيد-19 وثبتت إصابة اثنين منهم". وتابعت أن 53 راكبا و85 من أفراد الطاقم يعانون من أعراض إنفلونزا.

فرانس24/ أ ف ب    

                  

   

                  

   

                  

   

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم