تخطي إلى المحتوى الرئيسي

توقيف زعيم الفرع الأفغاني لتنظيم الدولة الإسلامية

إعلان

كابول (أ ف ب)

أعلنت القوات الأفغانية السبت أنها أوقفت زعيم الفرع الأفغاني لتنظيم الدولة الإسلامية بالإضافة إلى 19 جهادياً آخر.

وأكد المجلس الوطني للأمن الأفغاني في بيان أن اسلام فاروقي المعروف أيضاً باسم عبدالله أوراكزاي، أُوقف برفقة رجال آخرين أثناء "عملية معقدة".

وقال مسؤول في المجلس الوطني للأمن الأفغاني لوكالة فرانس برس من دون الكشف عن اسمه، إن فاروقي كان مخطط الهجوم على معبد للهندوس والسيخ في كابول أسفر عن 25 قتيلاً على الأقلّ في 25 آذار/مارس.

وكثّف الفرع الأفغاني لتنظيم الدولة الإسلامية المعروف أيضا باسم تنظيم الدولة الإسلامية في خرسان، اعتداءاته في العاصمة الأفغانية، وغالباً ما يستهدف الأقليات الدينية. إلا أنه يواجه منذ بضعة أشهر عمليات تشنّها القوات الأميركية من جهة وحركة طالبان من جهة أخرى.

وأكد المجلس الوطني للأمن الأفغاني في بيانه أن فاروقي أقرّ بأن لديه روابط مع "أجهزة استخبارات إقليمية"، في إشارة إلى باكستان. وتتهم أفغانستان بشكل متكرر إسلام أباد بدعم الجهاديين ومساعدة طالبان. وتنفي باكستان هذه الاتهامات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.