تخطي إلى المحتوى الرئيسي

تأجيل سباق جائزة كندا الكبرى في الفورمولا واحد الى أجل غير مسمى

إعلان

مونتريال (أ ف ب)

أعلن منظمو سباق جائزة كندا الكبرى ضمن بطولة العالم للفورمولا واحد الذي كان مقررا في مونتريال بين 12 و14 حزيران/يونيو المقبل، الثلاثاء تأجيله إلى موعد لاحق ليضاف إلى قائمة السباقات ضحية انتشار فيروس كورونا المستجد.

وقال منظمو السباق في بيان "كنا سنتشرف باستضافة السباق الأول في روزنامة بطولة العالم للفورمولا واحد لعام 2020"، مضيفين "نشعر بالحزن" لتأجيل السباق.

وأوضح المنظمون "قرار التأجيل لم يتم اتخاذه بسهولة أو بسرعة"، مشيرين إلى أنه "طيلة الشهر الماضي، كنا على اتصال مستمر مع المسؤولين عن الفورمولا واحد وممثلين من مدينة مونتريال، والسياحة في مونتريال والحكومات الإقليمية والفدرالية".

وتابعوا "لقد استمعنا الى التوجيهات الصادرة عن مسؤولي الصحة العامة ونتيجة مباشرة لوباء كوفيد-19، قمنا باتباع توصيات الخبراء الصادرة عن السلطات".

وقال المدير التنفيذي لسباق جائزة كندا الكبرى فرانسوا دومونتييه "في الوقت الحالي، من الأهمية بمكان أن يتم تجميع كل طاقاتنا للتغلب على فيروس كوفيد-19"، مضيفا "سنرحب بكم بأذرع مفتوحة في حلبة جيل فيلنوف بمجرد أن يكون ذلك آمنا".

وجاء خبر التأجيل بعد الإعلان عن أن المسؤولين عن الفورمولا واحد يعملون مع المروجين للبطولة على مراجعة روزنامة 2020، حيث يأملون في انطلاق موسم شهد حتى الآن تأجيل سبعة سباقات (البحرين، الصين، فيتنام، هولندا، إسبانيا، أذربيجان و كندا) وإلغاء سباقين (أستراليا وموناكو).

وبعدما كان انطلاق موسم 2020 مقررا منتصف آذار/مارس في جائزة أستراليا الكبرى، تجد بطولة العالم نفسها أمام وضع غير واضح.

ولم يتم اقتراح موعد جديد لسباق جائزة كندا الكبرى.

وقال الرئيس التنفيذي لسباقات الفورمولا واحد تشايس كاري في تعليقات نشرت على الموقع الرسمي للفورمولا واحد "في حين لا يمكن لأحد أن يتأكد من الوقت الذي سيتحسن فيه الوضع بالضبط، فإنه سيتحسن وعندما يتحسن، سنكون مستعدين لخوض السباقات مرة أخرى".

وأضاف "كلنا ملتزمون بجلب جماهيرنا إلى بطولة موسم 2020".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.