تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رئيس الوزراء الإيطالي يعلن احتمال تخفيف بعض إجراءات مكافحة فيروس كورونا بنهاية أبريل

رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي.
رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي. © رويترز

أعلن رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي أنه إذا استمر تباطؤ انتشار فيروس كورونا في بلاده فإنه من الممكن البدء برفع إجراءات العزل الصحي تدريجيا بنهاية أبريل/نيسان. وشدد كونتي على أنه حتى وإن تم تخفيف القيود المفروضة لاحتواء تفشي الوباء، فإن مستوى الحذر يجب أن يبقى مرتفعا.

إعلان

قال رئيس الوزراء الإيطالي جوزيبي كونتي في حوار مع هيئة الإذاعة البريطانية "ي.بي.سي" الخميس إن حكومته قد تبدأ تدريجيا بتخفيف بعض القيود التي فرضتها لاحتواء فيروس كورونا مع نهاية أبريل/نيسان إذا استمر تباطؤ انتشار الوباء.

وأضاف "يتعين أن ننتقي القطاعات التي يمكن أن تستأنف نشاطها. إذا أكد العلماء (تباطؤ انتشار الفيروس) فقد نبدأ في تخفيف بعض الإجراءات بحلول نهاية هذا الشهر".

لكنه حذر من أن إيطاليا لا يمكنها خفض مستوى الحذر وإنما ستخفف فقط بعض القيود تدريجيا.

وسجلت إيطاليا 542 وفاة بمرض كوفيد-19 الأربعاء مقارنة مع 604 في اليوم السابق لتصل حصيلة الوفيات إلى 17669. وظل 3693 شخصا في العناية المركزة انخفاضا من 3792 يوم الثلاثاء وهو اليوم الخامس على التوالي الذي يشهد تراجعا.

وعزز هذا الانخفاض الآمال بانحسار الفيروس بفضل إجراءات العزل العام المطبقة على الرغم من أن عدد الحالات الجديدة ارتفع بمقدار 3836 حالة مقارنة مع 3039 يوم الثلاثاء ليصل الإجمالي إلى 139422 حالة وبهذا تكون إيطاليا ثالث أعلى دولة من حيث عدد الإصابات على مستوى العالم بعد الولايات المتحدة وإسبانيا.

ودعت فروع كونفيندوستريا، وهي جماعة ضغط لأصحاب العمل، في أقاليم لومبارديا وفنيتو وبيدمونت وإيميليا رومانا في شمال البلد الحكومة أمس الأربعاء لصياغة "خارطة طريق" لاستئناف العمل، وتشكل هذه المناطق 45 بالمئة من الناتج الاقتصادي الإيطالي.

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.