تخطي إلى المحتوى الرئيسي

جونسون يتحسن "بشكل كبير" من إصابته بكوفيد-19 منذ نقله إلى المستشفى

إعلان

لندن (أ ف ب)

أعلن متحدث باسم بوريس جونسون السبت أن حالة رئيس الحكومة البريطانية الصحية تتحسن "بشكل كبير" بعدما نقل إلى المستشفى منذ نحو أسبوع إثر إصابته بفيروس كورونا المستجد.

وخرج الزعيم المحافظ البالغ من العمر 55 عاماً مساء الخميس من العناية المركزة التي أدخل إليها الاثنين. ونقل إلى قسم آخر في مستشفى سانت توماس في لندن حيث يخضع "لمتابعة مكثفة خلال المرحلة الأولى من شفائه"، وفق تصريحات سابقة.

وأكد المتحدث السبت "يواصل رئيس الوزراء التحسن بشكل كبير".

كان مكتب جونسون قد أعلن الجمعة أن رئيس الوزراء قد عاود "السير قليلاً". وأشار المتحدث سابقاً إلى أن "معنوياته عالية جداً"، مضيفاً أن جونسون دخل "المرحلة الأولية" من الشفاء وأن عودته لقيادة الحكومة تعتمد على "رأي فريقه الطبي".

وجونسون الذي شخصت إصابته أواخر آذار/مارس هو حتى اليوم رئيس الحكومة الوحيد في العالم المصاب بكوفيد-19. وأودى الوباء حتى الآن بحياة نحو 9 آلاف شخص في المملكة المتحدة، إحدى الدول الأوروبية الأكثر تضرراً من الفيروس.

ويتولى وزير الخارجية دومينيك راب بالوكالة إدارة أعمال الحكومة في غياب بوريس جونسون الذي "لم يتعاف بعد ... ويحتاج لوقت كاف" لذلك، كما قال والده ستانلي جونسون الجمعة لشبكة "بي بي سي".

وأضاف والد جونسون "لا يمكنني أن أتصور خروجه من المستشفى والعودة سريعاً إلى داونينغ ستريت واستلام زمام الأمور دون فترة استراحة".

ويفترض أن تبت الحكومة الأسبوع المقبلة بتمديد فترة العزل التي بدأت في 23 آذار/مارس لثلاثة أسابيع تنتهي الاثنين.

ورغم أن التوصل لقرار رسمي لن يتم قبل نهاية الأسبوع المقبل، إلا أن السلطات تواصل التحذير من التراخي في تدابير التباعد الاجتماعي خصوصاً خلال عطلة نهاية أسبوع عيد الفصح.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.