تخطي إلى المحتوى الرئيسي

كنائس مغلقة وقداديس عبر التلفزيون...احتفالات بعيد الفصح عبر العالم في ظل وباء كورونا

ساحة القديس بطرس في الفاتيكان مغلقة
ساحة القديس بطرس في الفاتيكان مغلقة © رويترز

لن يتمكن المسيحيون هذا العام من حضور القداديس والقيام بالزياحات نتيجة تفشي فيروس كورونا والحجر المنزلي المفروض على الكثير من الدول، وستقام احتفالات غير مسبوقة إذ سيتابع المؤمنون القداديس والرتب الدينية عبر الشاشات.

إعلان

يُحتفل بعيد الفصح هذا العام بلا مسيرات أو قداديس تقليدية بسبب وباء فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر من مئة ألف شخص حول العالم، بينهم أكثر من 2100 خلال 24 ساعة في الولايات المتحدة.

ففي بداية عطلة نهاية الأسبوع في عيد الفصح، بدأ مئات الملايين من المسيحيين الكاثوليك والبروتستانت الذين يخضعون لحجر في بيوتهم مثل نصف سكان العالم، احتفالات غير مسبوقة، خصوصا في ساحة القديس بطرس في الفاتيكان التي خلت من المؤمنين الذين كانت تكتظ بهم عادة في هذه المناسبة.

"البابا فرنسيس: يا رب لا تتركنا في الظلام"

وسيتابع المؤمنون على الشاشة في أهم عيد مسيحي، القداديس التي يترأسها البابا فرنسيس الذي يخضع للعزل أيضا. وسيتابعون من بيوتهم قداس الأحد الذي يختتم عيد الفصح.

وكان البابا فرنسيس قال عند إحيائه شعائر "درب الصليب" في ساحة القديس بطرس الخالية مساء الجمعة "يا رب لا تتركنا في الظلام وفي ظل الموت واحمنا بدرع قوتك".

ووجّه البابا فرنسيس تحيّةً إلى "القدّيسين في حياتنا اليومية، وهم الأطباء والمتطوعون ورجال الدين والكهنة والعاملون الذين يؤدّون مهمّاتهم كي يستمرّ هذا المجتمع".

"القدس مغلقة للمرة الأولى منذ مئة عام"

وللمرة الأولى منذ نحو مئة عام، لن تستقبل كنيسة القيامة التي أغلقت أبوابها بسبب فيروس كورونا، الحجاج المسيحيين المحتفلين بعيد الفصح في الأراضي المقدسة حيث تحاول العائلات التعايش مع الأمر والاحتفال في منازلها وفق الإمكانيات.

يذكر أن الطوائف المسيحية التي تتبع التقويم الغربي من الكاثوليك والبروتستانت تحتفل بعيد الفصح أو عيد القيامة الأحد المقبل، بينما يحتفل المسيحيون الأرثوذكس بالعيد في 19 من الشهر الجاري.

وأغلقت السلطات الإسرائيلية الأماكن الدينية أمام الزوار، ومن بينها كنيسة القيامة التي يعتقد المسيحيون أن يسوع المسيح دفن فيها بعد أن صلبه الرومان في العام 30 أو 33 ميلادية، وهم يتوافدون عليها بعشرات الآلاف خلال العيد.

ويؤكد المؤرخ الفلسطيني جوني منصور، أن هذه هي المرة الأولى التي تغلق فيها كنيسة القيامة خلال عيد الفصح في السنوات المئة الأخيرة.

وفي يوم الجمعة العظيمة، مشى أربعة أشخاص فقط على خطى المسيح في درب الآلام، وعلت أصواتهم بالتراتيل الدينية. وشهدت البلدة القديمة تواجدا مكثفا للشرطة الإسرائيلية التي حررت مخالفة مالية بحق أحد الصحافيين الأجانب لعدم انصياعه لقواعد التباعد الاجتماعي.

وحرم المسيحيون وكذلك اليهود والمسلمون من احتفالاتهم الدينية بسبب تدابير طالت كل الأعياد الدينية في شهر نيسان/أبريل، سواء عيد الفصح المسيحي أو الفصح اليهودي أو كذلك شهر رمضان الذي يتوقع أن يبدأ أواخر الشهر.

وأسفر انتشار فيروس كورونا المستجدّ عن وفاة ما لا يقلّ عن 100,859 شخصا في العالم منذ ظهوره في كانون الأول/ديسمبر في الصين، وفق حصيلة جمعتها وكالة فرانس برس الجمعة الساعة 19,00 ت غ استناداً إلى مصادر رسمية.

وشُخّصت رسميا أكثر من 1,664,110 إصابات في 193 دولة ومنطقة منذ بدء تفشّي الوباء.

فرانس24/أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.