تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيروس كورونا: تأجيل نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا وكأس الاتحاد لأجل غير مسمى

رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (الكاف) الملغاشي أحمد أحمد.
رئيس الاتحاد الإفريقي لكرة القدم (الكاف) الملغاشي أحمد أحمد. © أ ف ب (أرشيف).

أعلن الاتحاد الإفريقي لكرة القدم السبت تأجيل مباريات نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا وكأس الاتحاد التي كانت مقررة في مايو/أيار المقبل لأجل لم يحدده، وذلك بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد. كما تقرر إرجاء تصفيات كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة، حسبما ورد في بيان الاتحاد القاري.

إعلان

قرر الاتحاد الإفريقي لكرة القدم السبت إرجاء مباريات نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا وكأس الاتحاد المقررة في مايو/أيار المقبل حتى إشعار آخر، بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد.

وتضمن بيان الاتحاد القاري أنه و"في ضوء المخاوف المتزايدة والطبيعة المتغيرة لفيروس كورونا وسط الحظر في غالبية الدول، قررت لجنة للطوارئ تأجيل المباريات التالية حتى إشعار آخر: نصف نهائي دوري أبطال إفريقيا وكأس الاتحاد الإفريقي" ذهابا بين 1 و3 مايو/أيار وإيابا بين 8 و10 مايو/أيار، و"تصفيات كأس العالم للسيدات تحت 17 سنة".

وكان من المقرر أن يقام الدور نصف النهائي لدوري الأبطال في الأول من مايو/أيار والثامن منه، وذلك بين الرجاء الرياضي المغربي والزمالك المصري من جهة، والوداد البيضاوي المغربي والأهلي المصري من جهة أخرى.

فيما كان الدور نصف النهائي لكأس الاتحاد مقررا في الثالث من مايو/أيار والعاشر منه، ويجمع بين نهضة بركان وحسنية أكادير المغربيين من جهة، وبيراميدز المصري وهوريا كوناكري الغيني من جهة أخرى.

وقال الاتحاد القاري في بيانه إن "جدولا جديدا سيتم الإعلان عنه في الوقت المناسب. وفي الوقت عينه، يراقب الاتحاد الإفريقي الوضع عن كثب، ويعمل مع الجهات المعنية على غرار منظمة الصحة العالمية بشأن تأثير الفيروس على القارة".

وكان الاتحاد الإفريقي (كاف) اختار منتصف الشهر الماضي مدينة دوالا الكاميرونية لاستضافة المباراة النهائية لمسابقة دوري الأبطال، والرباط (ملعب الأمير مولاي عبدالله) لنهائي كأس الاتحاد (الكونفدرالية).

وسيكون هذا الموسم الأول الذي تختتم فيه المسابقتان بمباراة نهائية واحدة بدلا من دور نهائي من ذهاب وإياب، وذلك بموجب قرار اتخذه الاتحاد القاري صيف العام الماضي.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.