تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السلطات الأردنية تفرج عن مدير قناة ومديرها الإخباري أوقفا بعد تقرير عن حظر التجول

إعلان

عمان (أ ف ب)

أفادت قناة "رؤيا" الفضائية الاردنية الأحد أن السلطات أفرجت بكفالة عن مديرها العام ومدير الأخبار فيها بعد يومين من توقيفهما إثر بثها تقريرا عن حظر التجول المفروض لمواجهة فيروس كورونا المستجد وتأثيره السلبي على عمال المياومة.

وقالت القناة الخاصة على موقعها الإخباري إن "النيابة العامة لدى محكمة أمن الدولة أخلت مساء الأحد سبيل مدير عام قناة +رؤيا+ فارس الصايغ ومدير أخبارها محمد الخالدي بكفالة عدلية".

وأعلنت القناة الجمعة أن النيابة العامة في محكمة أمن الدولة قررت توقيف الصايغ والخالدي 14 يوما بعد بثها التقرير المرتبط بتداعيات كوفيد-19 على عمال المياومة.

وتضمن التقرير الذي بثته "رؤيا" الاربعاء لقاءات مع عمال مياومين تضرروا نتيجة حظر التجول المفروض في المملكة لمواجهة فيروس كورونا.

وقال احد العمال الذين التقتهم القناة "كلنا نعمل بأجر يومي، خلال يومين الى ثلاثة أيام ان لم يفتح لنا المجال للعمل سأضطر للسرقة".

واضاف "احتاج إلى أن اطعم اهلي، ماذا افعل؟ اشتغل في المخدرات؟ اسرق؟ لم يبق لنا الا ان نسرق. افتحوا لنا (الغاء حظر التجول) فليصبنا فيروس كورونا ونموت افضل من هذا الحال".

وقالت سيدة اخرى "ارفعوا هذا الحصار عنا، اذا لم يرفع هذا الحصار خلال يومين انا سانزل للشارع للتسول، نريد ان نطعم ابناءنا".

وقررت الحكومة في 18 الشهر الماضي تعطيل عمل الوزارات و الدوائر والمؤسسات والمدارس حتى منتصف نيسان/ابريل الحالي في إطار جهودها لاحتواء فيروس كورونا المستجد.

ثم فرضت في 21 من الشهر ذاته حظر تجول ضمن إجراءات اتّخذتها لمواجهة جائحة كوفيد-19.

وخففت السلطات لاحقا من الحظر فسمحت لبعض القطاعات الحيوية بالعمل ضمن شروط وساعات محددة، كما سمحت للمواطنين بالخروج سيرا على الاقدام للتبضع من البقالات والمحال القريبة من أماكن سكنهم.

وأغلق الجيش الشهر الماضي العاصمة عمان وجميع محافظات المملكة ومنع التنقل بينها حتى إشعار آخر.

وأوقفت عمّان في 17 آذار/مارس الرحلات الجوية من المملكة واليها وعلقت دوام المدارس والفعاليات الرياضية والدينية وأغلقت صالات السينما والمطاعم للحد من انتشار الفيروس.

وسجلت في المملكة حتى اليوم 381 إصابة مؤكدة بالفيروس، بينها سبع حالات وفاة اضافة الى 177 حالة تعافي غادرت المستشفيات.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.