تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فروم يعتبر بأنه تعافى بشكل "شبه تام" من الاصابة المروعة التي تعرض لها

إعلان

لندن (أ ف ب)

اعتبر الدراج البريطاني كريس فروم المتوج بطلا لسباق طواف فرنسا اربع مرات بان تعافيه من الاصابة المروعة التي تعرض لها العام الماضي والتي كادت توقف مسيرته، بات "شبه كامل".

وتعرض فروم لحادث خطر أثناء التمارين في حزيران/يونيو الماضي، تسبب له بكسور في أنحاء مختلفة من جسده، واضطره للخضوع لعملية جراحية.

وشارك فروم في اول سباق له بعد الاصابة خلال طواف الامارات في شباط/فبراير الذي توقف بسبب تفشي فيروس كورونا.

وقال فروم لموقع فريقه اينيوس على قناة يوتيوب بعد مشاركته في سباق افتراضي الى جانب بطلي طواف فرنسا جيرانت توماس وايغان برنال "عملية التعافي تسير بشكل جيد جدا، استطيع القول بانها اصبحت شبه مكتملة".

واضاف "لا زلت اتابع بعض التمارين خارج اطار الدراجة لتقوية الجهة اليمنى من جسدي التي تعرضت للاصابة لكني عاودت التمارين بشكل طبيعي والامور تسير بشكل جيد جدا".

ويمارس فروم حجرا صحيا في الوقت الحالي في جنوب فرنسا بانتظار العودة الى المنافسات ومحاولة احراز لقب طواف فرنسا للمرة الخامسة في مسيرته لكن ذلك قد يتطلب بعض الانتظار.

وقال فروم في هذا الصدد "احاول ان اشغل نفسي قدر المستطاع واقوم بكمية هائلة من التمارين".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.