تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السلطات الإيرانية تعلن عن 111 وفاة جديدة بفيروس كورونا لتصل الحصيلة إلى 4585

أسواق تجارية تتحول إلى مستشفى في إيران لاستقبال مصابي فيروس كورونا
أسواق تجارية تتحول إلى مستشفى في إيران لاستقبال مصابي فيروس كورونا © رويترز

لا تزال إيران تعاني من تفشي فيروس كورونا على أراضيها، إذ أفادت السلطات في طهران الإثنين عن 111 وفاة إضافية خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات إلى 4585 حالة. كما أشارت السلطات إلى تراجع في الوتيرة المنتظمة للإصابات الجديدة خلال الأيام الماضية.

إعلان

أعلنت سلطات طهران الإثنين عن 111 وفاة إضافية جراء فيروس كورونا في الساعات الـ24 الأخيرة ما يرفع إلى 4585 الحصيلة الإجمالية الرسمية في إيران، البلد الأكثر تأثرا بوباء كورونا في الشرق الأوسط.

وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهنبور خلال مؤتمره الصحفي اليومي تسجيل 1617 إصابة إضافية، ما يرفع عدد المصابين المؤكدين إلى 73303 بينهم 45983 تماثلوا إلى الشفاء. لكن من جهة أخرى، أشار جهنبور إلى أنه "سجل تراجع في الوتيرة المنتظمة للإصابات الجديدة في الأيام الماضية وتواصل في الساعات الـ24 الأخيرة".

وتابع: "على الأفراد تجنب أي تنقل غير ضروري" للحد من تفشي الفيروس في البلاد.

وكانت الجمهورية الإسلامية قد أعلنت عن أولى الوفيات بفيروس كورونا في 19 شباط/فبراير في مدينة قم على بعد 150 كلم جنوب طهران. لكن يشكك البعض في الخارج في صحة الأرقام الرسمية الإيرانية.

يذكر أنه من المقرر استئناف العمل فيما يسمى بالشركات منخفضة المخاطر، مثل المصانع والورش، في جميع أنحاء البلاد اعتبارا من اليوم باستثناء العاصمة طهران من 18 أبريل/نيسان.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.