تخطي إلى المحتوى الرئيسي

رونالدو وزملاؤه في المنتخب يدعمون كرة القدم للهواة في البرتغال

إعلان

لشبونة (أ ف ب)

أعلن الاتحاد البرتغالي الاثنين عن تنازل النجم كريستيانو رونالدو وزملائه في المنتخب الوطني وأعضاء الجهاز الفني عن نصف قيمة المكافآت التي حصلوا عليها لبلوغهم نهائيات كأس أوروبا 2020، من أجل مساعدة كرة القدم للهواة في بلادهم التي تأثرت بتفشي فيروس كورونا المستجد.

وألغيت مسابقات كرة القدم للهواة بسبب فيروس "كوفيد-19" ما أدى الى تداعيات مالية قاسية على أنديتها.

وقال الاتحاد في بيان أن هذا التبرع من شأنه أن "يعزز" صندوق الدعم الذي أنشأه لمساعدة الاتحادات الإقليمية وأندية الهواة بمبلغ قدره 4،7 مليون يورو.

وسبق أن أعلن الاتحاد البرتغالي الأربعاء الفائت عن إنهاء الموسم الحالي لمسابقات الهواة من دون تحديد أي فائز٬ في الوقت الذي لم يعلن فيه عن أي موعد بشأن استئناف الدوريات المحترفة.

وقال بيدرو برونشا رئيس رابطة الدوري التي تشرف على المسابقات المحترفة في البلاد في أواخر آذار/مارس الفائت "من المهم جدا أن تصل البطولات الى نهاية لأن ذلك سيسمح بإيجاد استقرار من شأنه أن يساعد في الاستعداد للموسم المقبل ونحن على علم بمن يمكنه خوض المسابقات الدولية (الاوروبية) وهوية البطل ومن هبط".

ولن يتمكن منتخب البرتغال بطل أوروبا عام 2016 من الدفاع عن لقبه هذا العام بعدما أرجأ الاتحاد الاوروبي للعبة نهائيات الكأس القارية الى الصيف المقبل بسبب تفشي فيروس كورونا الرهيب في القارة العجوز.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.