تخطي إلى المحتوى الرئيسي

#في_بيوتكم_مع_فرانس24: نصائح متابعي فرانس24 للتخفيف من حدة الحجر الصحي

في بيوتكم مع فرانس24
في بيوتكم مع فرانس24 © فرانس24

أطلقت فرانس24 مبادرة على صفحاتها في مواقع التواصل الاجتماعي عبر هاشتاغ  #في_بيوتكم_مع_فرانس24 لمواصلة التفاعل مع متابعيها والمشاركة إلى جانبهم في مواجهة اختبار الحجر الصحي عبر تبادل النصائح والإرشادات. اخترنا لكم بعض الاقتراحات التي وصلتنا من بعض متابعينا لأجل تفادي التوتر خلال أيام الحجر المنزلي والتسلح بالتفاؤل والصبر.

إعلان

يعيش نصف سكان العالم تحت وطأة الحجر الصحي الهادف لمنع تفشي فيروس كورونا الذي أودى بحياة أكثر 114 ألف شخص حول العالم. وخلال هذا الظرف الاستثنائي، يتم تداول العديد من النصائح والأفكار من قبل رواد الإنترنت سعيا منهم للتخفيف من حدة يومياتهم التي تختصر حدودها بالنسبة للكثيرين منهم بين جدران البيت الأربعة. ولتبادل الأفكار والإرشادات طلبت فرانس24 من متابعيها تقاسم نصائحهم عبر صفحاتها على مواقع التواصل الاجتماعي عبر هاشتاغ #في_بيوتكم_مع_فرانس24. إليكم بعض مما وصلنا.

العودة إلى الأساسيات

لاشك أن حالة الحجر المنزلي التي يعيشها الملايين عبر العالم غيرت من عاداتهم ونمط حياتهم. كثيرون يعتبرون أن الظرف الراهن فرصة تسمح بالعودة إلى الأساسيات. فمن أبرز ما حدثنا عنه متابعونا ضرورة مواصلة التعليم لدى الأطفال وتمضية الوقت مع أفراد العائلة.

رحماني كتب على صفحة فرانس24 على تويتر: "تم ضبط عدة أشياء أغفلها عني الشغل، كضبط بعض سلوكيات وأسرار أطفالنا، ومطالعة بعض الكتب ومواقع خاصة بصحة الإنسان مثل التغذية".

طرق صنع كمامات وخوذ طبية في البيت

يقال أن الحاجة أم الاختراع، هناك من بادر إلى اقتراح أدوات وطرق لصنع كمامات بشكل يدوي في ظل النقص الحاد في الكمامات الواقية بالصيدليات وتزايد الطلب عليها في الدول الأوروبية والعربية كذلك.

 متابعون آخرون نشروا طرق صناعة خوذة لحماية الأطباء من الفيروس، كمتابعنا حفيظ الذي كتب "تصنع من البلاستيك الشفاف وتربط بأنبوب يسحب الهواء من علبة خفيفة بواسطة مروحة صغيرة تعمل ببطارية صغيرة".

من متابعينا كذلك من فضل التركيز على ضرورة احترام إجراءات الحجر وأخذ الحيطة والحذر رغم الصعوبات التي يفرضها الوضع الحالي.

في هذا السياق يعلق أحد متابعينا على تويتر أن "الوقاية خير من  قنطار علاج، نحن في مواجهة عدو لا نعلم عنه شيء" كما يضيف آخر أن "متابعة عدد المصابين وخطورة الخروج تسهل البقاء في المنزل لأن الخيارات تبقى محدودة"

المطالعة والمداومة على الرياضة

تأتي الرياضة والمطالعة في مقدمة الأنشطة التي يدعو إليها متابعونا كوسيلة ناجعة لفك عزلة الحجر الصحي في زمن الكورونا، فقد حث العديد منهم على ضرورة القيام بتمارين رياضية منزلية لما لها من آثار إيجابية على الصحة الجسدية والنفسية خاصة خلال هذه الفترة الاستثنائية، فمن المعروف أن للنشاط البدني تأثير كبير في رفع المعنويات والحد من خطر الاكتئاب.

نشير إلى أن عدة مواقع إلكترونية قامت بتوفير آلاف الكتب الرقمية بالمجان من بينها أمازون ومكتبة الإسكندرية التي وضعت نحو مائتي ألف كتاب على شبكة الإنترنت، بالإضافة إلى أعمالها الثقافية والفنية على حسابها على اليوتيوب.

إيمان متابعة لفرانس24 علقت على صفحة فرانس24 على فيس بوك "ننتظر نهاية هذا الكابوس وعودة الأمور إلى سابقها". شأنها شأن الملايين من سكان العالم الذين يترقبون نهاية هذا "الكابوس" في أقرب وقت ممكن.

هذا وفي ظل هذه الأزمة التي لم تتضح بعد سبل الخروج منها. يترقب في فرنسا على غرار العديد من دول العالم تمديد فترة الحجر الصحي وتشديد الإجراءات الوقائية للحد من تفشي وباء كورونا المستجد... ما يتوجب على الجميع التحلي بالصبر والتفاؤل.

سفيان الرامي/ فرانس24

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.