تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة المانيا: الرابطة ستتخذ قرارا في 23 الحالي حول امكانية معاودة النشاط

إعلان

برلين (أ ف ب)

اعلنت رابطة الدوري الالماني لكرة القدم أنها ستتخذ قرارا بشأن امكانية معاودة نشاط الدوري المحلي للدرجتين الاولى والثانية من دون جمهور في اجتماعها المقرر في 23 نيسان/ابريل الحالي.

وكان مقررا ان تجتمع الجمعية العمومية للرابطة يوم الجمعة المقبل لكنها اصدرت بيانا الثلاثاء جاء فيه "الهدف من هذا التأجيل هو منح المزيد من الوقت للاندية والرابطة للاستعداد من اجل اتخاذ القرارات المقبلة".

وتوقف نشاط الدوري حتى 30 نيسان/ابريل حتى الان بسبب تفشي فيروس كورونا.

وقبل اتخاذ اي قرار، يتعين على السلطات الكروية الالمانية انتظار قرارات السلطات السياسية حيث من المقرر أن تتخذ المستشارة أنجيلا ميركل الى جانب رؤساء 16 ولاية إقليمية الاربعاء في ما يتعلق بقيود الحجر الصحي التي بدأت في منتصف اذار/مارس وتنتهي في 19 الحالي.

وكان وزير الرياضة ينز سباهن ألمح بحذر الى امكانية "العودة مرحليا الى الوضع الطبيعي"، لكن اجتماع الاربعاء سيحدد الى حد بعيد الخطوط العريضة للاسابيع المقبلة. على اي حال، فان امكانية استئناف اللعب ستكون من دون جمهور لان الملاعب وصالات العروض لن تفتح ابوابها امام العامة على مدى اشهر عدة.

ولم يتغير موقف رابطة الدوري الالماني منذ اسابيع عدة حيث اعتبرت بانه يتعين معاودة النشاط في البوندسليغا عندما تمنح السلطات الضوء الاخضر بذلك من دون جمهور اذا اقتضى الامر. والهدف من كل ذلك الحصول على اكبر نسبة من حقوق النقل التلفزيوني في المراحل التسع المتبقية من أجل تحاشي كارثة اقتصادية تهدد الكثير من الاندية.

وأكد رئيس الرابطة كريستيان سيفيرت "سنكون جاهزين" لكنه اشار الى ان الاولوية المطلقة هي في اتباع الارشادات الصحية من السلطات الحكومية، وقال في هذا الصدد "يجب الا نعطي الانطباع بان كرة القدم تعيش في عالمها الخاص ولا تكترث الى الواقع".

يذكر ان الاتحاد الاوروبي لكرة القدم (ويفا) سيجتمع ايضا في 23 نيسان/ابريل من اجل تنسيق مواعيد لمسابقتي دوري ابطال اوروبا والدوري الاوروبي (يوروبا ليغ) التي توقفت بسبب وباء "كوفيد-19).

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.