تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة ألمانيا: زوله يخشى التسرع في استئناف المباريات

إعلان

برلين (أ ف ب)

حذر المدافع الدولي لبايرن ميونيخ الألماني نيكلاس زوله من المسارعة الى استئناف منافسات دوري كرة القدم المحلي المعلق حاليا بسبب فيروس كورونا المستجد، وسط توجه لاحتمال معاودة المباريات الشهر المقبل من دون جمهور.

وتعقد رابطة الدوري الألماني ("دي أف أل") في 23 نيسان/أبريل الحالي، اجتماعا عبر تقنية الفيديو مع ممثلين للأندية الـ36 في الدرجتين الأولى والثانية، لبحث امكانية معاودة المباريات مطلع الشهر المقبل بعد تعليقها منتصف آذار/مارس الماضي بسبب وباء "كوفيد-19".

وسجلت ألمانيا نحو 3500 وفاة بسبب فيروس كورونا المستجد، في رقم يبقى متدنيا بحال مقارنته بدول أوروبية كبيرة أخرى. وأعلنت السلطات المحلية الأربعاء انها ستبدأ في مطلع الشهر المقبل بتخفيف بعض القيود المفروضة ضمن إجراءات مكافحة تفشي الوباء، لكنها ستبقي الحظر قائما على التجمعات الرياضية حتى 31 آب/أغسطس، من دون ان تستبعد إجراء مباريات في دوري كرة القدم وراء أبواب موصدة.

وعاودت غالبية أندية البوندسليغا تمارينها الجماعية في الأيام الماضية، لكن مع اعتماد إجراءات وقاية صحية صارمة تشمل التباعد الاجتماعي والحد من الاحتكاك المباشر بين اللاعبين.

لكن زوله حذر في تصريحات الخميس لوكالة "سيد" الرياضية الألمانية المرتبطة بفرانس برس، من المسارعة في العودة الى الملاعب. وقال "ثمة العديد من الأمور الأكثر أهمية من كرة القدم حاليا".

أضاف المدافع الدولي البالغ من العمر 24 عاما "بالطبع أريد ان أستعيد لياقتي البدنية وأن ألعب مجددا، لكن الأهم هو ان تكون عائلتي بخير، ان يكون الجميع بصحة جيدة (...) اللعب عاجلا أم آجلا غير ذي أهمية".

ورأى المدافع في الوقت عينه ان استئناف مباريات كرة القدم قد يشكل "ملهاة صغيرة للعديد من المشجعين" الذين سيتمكنون من متابعة المباريات عبر شاشات التلفزة، معتبرا ان اللاعبين يفضّلون خوض المباريات خلف أبواب موصدة في وجه المشجعين، بدلا من عدم خوضها على الإطلاق.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.