تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بوتين يرجئ العرض السنوي لمناسبة ذكرى النصر في 1945 بسبب كوفيد-19

إعلان

موسكو (أ ف ب)

قرر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين الخميس إرجاء العرض العسكري السنوي في الذكرى 75 للانتصار السوفياتي في الحرب العالمية الثانية، على خلفية تفشي فيروس كورونا المستجد.

وقال بوتين في كلمة متلفزة خلال اجتماع مع مجلس الأمن الروسي، إنّ "المخاطر المرتبطة بالوباء الذي لن يصل إلى ذورته (في 9 ايار/مايو)، لا تزال مرتفعة جداً وهذا لا يمنحني الحق بإطلاق تحضيرات العرض وغيره من الفعاليات الجماهيرية".

وأضاف أنه سيتم تنظيم العرض في وقت لاحق من هذا العام.

وتحيي روسيا ذكرى انتصار الاتحاد السوفياتي على ألمانيا النازية في 9 أيار/مايو كل عام عبر عرض عسكري كبير يسير خلاله آلاف الجنود في الساحة الحمراء وتحلق خلاله طائرات عسكرية بشكل منظم فوق العاصمة.

وكان يفترض أن تكون المناسبة هذا العام فرصة استعراضية هامة لبوتين، حيث دعي قادة من أنحاء العالم وجنود قدامى من كامل روسيا للمشاهدة والمشاركة في الاحتفالات الممتدة لأربعة أيام.

وجاء القرار عقب يوم من توجيه جماعات من قدامى الجنود دعوات للكرملين لإلغاء العرض بسبب المخاطر الصحية.

وحضّت ثلاث منظمات لقدامى المحاربين بوتين على "اتخاذ قرار صعب، لكن نرى أنه صائب، بتنظيم العرض العسكري في موعد آخر".

ودعت الرسالة الكرملين إلى تنظيم الاحتفالات في وقت "لا تمثل فيه تهديدا، بل احتفالا حقيقيا بالسلام والأمن لجميع المشاركين".

وسجلت روسيا 27938 إصابة و232 وفاة بكوفيد-19 وفق الأرقام الرسمية (3448 يوم الخميس فقط)، لكن يعتقد أن الأرقام في الواقع أعلى من ذلك.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.