تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الأميركي للحترفين: اتفاق بين الرابطة ونقابة اللاعبين حول تخفيض الرواتب

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب)

أعلنت رابطة دوري كرة السلة الأميركي للمحترفين، الموقوف حاليا بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، الجمعة أنها توصلت إلى اتفاق مع نقابة اللاعبين بتخفيض رواتبهم كل اسبوعين بنسبة 25 بالمئة اعتبارا من 15 أيار/مايو المقبل.

وأوضحت الرابطة في بيان "من خلال هذا الاتفاق، ومن أجل تزويد اللاعبين بجدول تخفيض تدريجي أكثر للرواتب، ستبدأ التخفيضات الجزئية بنسبة 25 بالمئة مرتين في الشهر اعتبارا من 15 أيار/مايو".

واوضحت الرابطة ان هذا الاتفاق تم التوصل إليه بناء على ما تنص عليه الاتفاقية الجماعية بين رابطة الدوري ونقابة اللاعبين حيث تقضي بتخفيض رواتب اللاعبين في حالة تفعيل بند إلغاء ما تبقى من مباريات الدوري المنتظم أو الأدوار الإقصائية بسبب "قوة قاهرة" مثل الوباء أو أمر حكومي.

ويتم احتساب نسبة تخفيض الراتب على أساس عدد المباريات التي لم يتم خوضها. وعلى الرغم من أنه لم يتم لعب أي مباراة في الدوري منذ 11 آذار/مارس الماضي بسبب فيروس كوفيد 19، إلا أن اللاعبين استمروا في الحصول على رواتبهم بالكامل وسيحصلون عليها كاملة أيضا في الأول من أيار/مايو.

وبموجب الخطة الموضوعة بين الرابطة والنقابة، سيتم الاحتفاظ بالأموال التي تم خفضها من الرواتب ودفعها للاعبين إذا استأنف الموسم، اعتبارا بعدد المباريات التي سيتم لعبها.

ويتعين على كل فريق من الفرق الـ30 في الدوري خوض ما بين 15 و19 مباراة متبقية من مجموع 82 مباراة مقررة في الموسم المنتظم.

وذكرت وسائل إعلامية أميركية عدة أن رابطة الدوري تأمل في استئناف المنافسات في تموز/يوليو المقبل وتدرس العديد من السيناريوهات، مفضلة خوض المباريات من دون جمهور بما في ذلك جمع جميع الفرق في مدينة واحدة لخوض منافسات الأدوار الإقصائية.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.