تخطي إلى المحتوى الرئيسي

الدوري الاميركي للمحترفين: سيلفر ليس في وضع يسمح له بتقرير مصير الموسم

إعلان

لوس انجليس (أ ف ب)

كرر مفوض دوري كرة السلة الاميركي للمحترفين آدم سيلفر بانه ليس في وضع يمكنه اتخاذ اي قرار بشأن مصير الدوري الذي توقف اذار/مارس الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا مشيرا الى انه يدرس كل الاحتمالات لانهائه.

وقال سيلفر في اتصال بواسطة الفيديو مع مجموعة من الصحافيين "بحسب التقارير التي وصلتنا من السلطات الصحية، لسنا في وضع يسمح لنا في اتخاذ قرار ما. ولا ندري متى سيكون باستطاعتنا القيام بذلك".

وكان سيلفر استبعد الاسبوع الماضي أن يتخذ أي قرار بشأن عودة المنافسات في أيار/مايو في خطوة عززت من احتمال التوجه نحو إلغاء الموسم بسبب القلق المتزايد لوباء "كوفيد-19" الذي ينتشر بسرعة في الولايات المتحدة وحصد حتى الان 36 الف ضحية.

واضاف سيلفر ان احتمال عودة المباريات يتوقف "على الحصول على بيانات ولا يتعلق بموعد".

وتوقفت مباريات الدوري الاميركي في 11 اذار/مارس مباشرة بعد ان تبين ان لاعب يوتا جاز الفرنسي رودي غوبير كان اول من يُعلن رسميا عن اصابته بفيروس كورونا بعد خضوعه لفحص جاءت نتيجته ايجابية.

وأكد سيلفر بان رابطة كرة السلة تراقب عوامل عدة كأولوية: احتمال تقلص عدد الاصابات، توافر التجارب على نطاق واسع، الطريق نحو ايجاد لقاح محتمل او ظهور ادوية مضادة للفيروسات. كل ذلك بالاعتماد بالدرجة الاولى على السلطات الصحية ومختلف التعليمات من السلطات الحكومية.

واشار المفوض بان العاملين في مجال الصحة الذين يعملون في الخطوط الامامية يجب "الاعتناء بهم قبل الرياضيين".

واضاف "وبالتالي لا يزال الكثير من الشك للقول بالتحديد ما هي الخطوة التالية" مؤكدا بان مالكي الاندية مصممون على ايجاد الحل لمعاودة المنافسات "لأنه في مكان ما هبطت ايراداتنا الى الصفر".

وفي هذا الصدد أكد سيلفر بان جميع الخيارات مفتوحة (مباريات بلا جمهور، البلاي اوف في مدينة واحدة) وتخضع للدراسة حتى لو ادى ذلك الى تأخير موعد انطلاق الموسم المقبل.

وختم "اعرف جيدا بانه امر مؤسف ان نجد انفسنا في هذه الوضعية لكن الامور تتغير بسرعة وربما نصبح في وضع مختلف جدا خلال بضعة اسابيع من الان".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.