تخطي إلى المحتوى الرئيسي

وزير الخارجية الإيراني يزور دمشق الإثنين

إعلان

طهران (أ ف ب)

أعلنت وزارة الخارجية الإيرانية الأحد أن وزير الخارجية الإيراني محمد جواد ظريف سيلتقي بالرئيس السوري بشار الأسد في دمشق الاثنين، في أول لقاء بينهما منذ عام.

وتعد إيران، إلى جانب روسيا، أكبر داعمي النظام السوري في النزاع الذي يخوضه ضد معارضيه منذ عام 2011.

وستستغرق زيارة ظريف الى دمشق يومًا كاملًا لمناقشة "العلاقات الثنائية" الإيرانية-السورية و"آخر التطورات في المنطقة" و "التقدم الميداني في محاربة الإرهاب في سوريا"، بحسب بيان الوزارة.

كما من المقرر أن يلتقي ظريف خلال زيارته نظيره السوري وليد المعلم.

وكان ظريف التقى الأسد في زيارة سابقة لدمشق في 16 نيسان/أبريل 2019.

وتسبّبت الحرب التي دخلت عامها العاشر بمقتل أكثر من 380 ألف شخص، وأدت إلى تشريد وتهجير أكثر من نصف السكان داخل البلاد وخارجها. كما دمّرت البنى التحتية واستنزفت الاقتصاد وأنهكت القطاعات المختلفة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.