تخطي إلى المحتوى الرئيسي

أونيل ينهي مهمته في تدريب منتخب إيرلندا الشمالية

إعلان

لندن (أ ف ب)

أعلن مايكل أونيل الأربعاء تنحيه عن مهمته كمدرب للمنتخب الإيرلندي الشمالي لكرة القدم والتركيز على منصبه مع نادي ستوك سيتي المشارك في الدرجة الإنكليزية الأولى، بعد تأجيل تصفيات كأس أوروبا 2020.

وأتى انتهاء مهمة أونيل على رأس المنتخب، والتي امتدت لأكثر من ثمانية أعوام، بالاتفاق مع مسؤولي الاتحاد المحلي. وكان من المقرر ان يقود أونيل (50 عاما) المنتخب في ملحق التصفيات المؤهلة الى كأس أوروبا، لكن هذا الملحق، كما البطولة، تم تأجيلهما بسبب وباء "كوفيد-19".

وأوضح أونيل اليوم "بعد مراجعة متأنية ونقاشات مع الاتحاد الإيرلندي الشمالي، أشعر أن الآن هو الوقت المناسب لي للتنحي".

وعين أونيل في تشرين الثاني/نوفمبر الماضي مدربا لستوك سيتي، وبقي في منصبه مع المنتخب الإيرلندي الشمالي الى حين الانتهاء من التصفيات.

وكان من المقرر ان تلاقي إيرلندا الشمالية في آذار/مارس المنصرم المنتخب البوسني ضمن الملحق المخصص لتحديد المقاعد الأربعة المتبقية للبطولة. لكن مباريات الملحق تم إرجاؤها الى أجل غير مسمى، كما تم تأجيل البطولة من صيف العام الحالي الى صيف 2021، بسبب "كوفيد-19".

وعلّق أونيل "كنت أتطلع الى فرصة قيادة إيرلندا الشمالية في ملحق كأس أوروبا 2020 ضد منتخب البوسنة والهرسك وفرصة المنافسة على التأهل لبطولة كبيرة أخرى، لكن الوضع الحالي يعني ان ذلك لم يعد ممكنا".

وتابع "كان من المهم ان أترك الاتحاد والمنتخب في أقوى وضع ممكن، ليس فقط من أجل توفير أفضل فرصة للتأهل الى كأس أوروبا 2021، لكن أيضا لاتاحة الوقت للمدرب الجديد للبناء على النجاح الذي تحقق خلال ولايتي التي امتدت ثماني سنوات".

وعيّن أونيل مدربا لإيرلندا الشمالية في كانون الأول/ديسمبر 2011. وكان أفضل انجاز له مع المنتخب، التأهل للمرة الأولى الى نهائيات كأس أوروبا وذلك في نسخة 2016 التي استضافتها فرنسا. وبلغ المنتخب الدور ثمن النهائي في البطولة، وخرج بصعوبة على يد ويلز (صفر-1)، بهدف سجله غاريث ماكولي خطأ في مرمى فريقه.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.