هي الحدث

امرأة في زمن الجائحة - داليا عبيد: الوقت لم يعد كما كان!‏

داليا عبيد: الوقت لم يعد كما كان!‏
داليا عبيد: الوقت لم يعد كما كان!‏ © فرانس24

البقاء في المنزل لفترات طويلة مع العائلة، أمر استثنائي بالنسبة إلى العديد من النساء العاملات. استثنائي وجميل لأنه يمكنهن من قضاء وقت مميز مع الزوج والأطفال. لكنه يحرك في دواخلهن مشاعر كثيرة منها الحنين إلى الأهل والطفولة فيدفعهن إلى استعادة عادات الجدات. هكذا فعلت داليا عبيد، سيدة فرنسية من أصول لبنانية تعيد اكتشاف الوقت خلال الحجر المنزلي.