تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيروس كورونا: 516 وفاة جديدة في فرنسا واستمرار تراجع عدد المرضى بالعناية المركزة

مستشفى سان دوني قرب باريس. 22 أبريل/نيسان 2020.
مستشفى سان دوني قرب باريس. 22 أبريل/نيسان 2020. © رويترز.

أحصت وزارة الصحة الفرنسية الخميس 516 وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال الساعات الـ24 الأخيرة، ما يرفع حصيلة ضحايا وباء كوفيد-19 على الأراضي الفرنسية إلى 21856 منذ مطلع مارس/آذار. هذا ويستمر تراجع عدد المصابين الذين يتم التكفل بهم في العناية الفائقة منذ 15 يوما.

إعلان

سجلت فرنسا 516 وفاة إضافية بكوفيد-19 الخميس، ما يرفع حصيلة وفيات الوباء على الأراضي الفرنسية منذ مطلع مارس/آذار إلى 21856، وسط تراجع مستمر منذ 15 يوما في عدد المصابين الذين يتلقون العلاج في العناية المركزة.

وورد في بيان مدير عام الصحة في فرنسا جيروم سالومون أن فيروس كورونا أوقع منذ تفشيه 13547 وفاة في المستشفيات، أي بزيادة 311 عن حصيلة اليوم السابق، و8309 وفيات في دور رعاية المسنين مؤسسات الرعاية الاجتماعية أي أكثر بـ205 من حصيلة اليوم السابق.

ومع ذلك، يواصل عدد الأشخاص الذين يتلقون العلاج في العناية المركزة الانخفاض منذ 15 يوما وهو مؤشر على حجم الضغوط التي تواجهها المستشفيات في مواجهة الوباء. وكان عددهم مساء الخميس 5053 أي أقل بـ165 عن الأربعاء.

وقالت مديرية الصحة "ومع ذلك، ما زلنا في مستوى استثنائي أعلى من قدرة الإنعاش القصوى في فرنسا قبل الأزمة"، والتي كانت 5000 سرير.

ومع استمرار تسجيل مرضى جدد في المستشفيات، فإن عددهم الإجمالي ينخفض منذ ثمانية أيام. وما زال في المستشفى 29219 مريضا ولكن أقل بـ522 مما كانوا عليه الأربعاء.

ومنذ تفشي الوباء غادر 42088 شخصا المستشفى، وهذا لا يشمل عشرات الآلاف من الأشخاص الذين شفيوا في منازلهم.

كما أعلنت مديرية الصحة أن "الأيام القادمة مهمة جدا لنكون على الموعد في 11 مايو/أيار" للبدء بالتخفيف التدريجي للإغلاق.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.