تخطي إلى المحتوى الرئيسي

لاعبو كرة المضرب يعبرون عن "حاجة" نفسية على وسائل التواصل الاجتماعي

إعلان

باريس (أ ف ب)

تشكل المداخلات المتلاحقة لنجوم كرة المضرب عبر وسائل التواصل الاجتماعي بسبب عزل منزلي فرضه تفشي فيروس كورونا المستجد، "حاجة" للعودة الى بيئتهم كما تقول عالمة النفس مريم السالمي المتابعة لعدد من رياضيي النخبة.

تختلف طريقة تعبير النجوم على وسائل التواصل وتكشف عن شخصيتهم العميقة بالاضافة إلى "اخطائهم" بحسب عالمة النفس التي تعمل بشكل خاص مع لاعبي كرة المضرب. نلاحظ مثلا جدية الصربي نوفاك ديوكوفيتش المصنف اول عالميا، طرافة الاسطورتين السويسري روجيه فيدرر والاسباني رافايل نادال وجنون السويسري ستانيسلاس فافرينكا والفرنسي بنوا بير.

سؤال: بعض اللاعبين معتادون على وسائل التواصل الاجتماعي وآخرون بنسبة أقل. ما الذي يدفع لاعبا مثل نادال لتسجيل فقرة مباشرة على وسائل التواصل وهو أمر لم يقم به من قبل؟

جواب: "باقي اللاعبين، الجمهور ووسائل الإعلام يشكلون جزءا من حياتهم: هذه بيئتهم. عندما يشاركون في البطولات، يتواصلون مباشرة معهم في الملاعب، يقابلون المعجبين بهم لتوقيع الصور، يتحدثون ويتبادلون... لكن الآن لم تعد هناك أي طريقة للقيام بذلك. ويعرفون ان المعجبين بحاجة لذلك (رؤيتهم). قد نجد بعض الاشخاص الذين يركزون على انفسهم على وسائل التواصل الاجتماعي، لكن الرياضيين يحبون العطاء".

س: يجيبون على اسئلة المشجعين لانهم يفتقدون المؤتمرات الصحافية الاسبوعية؟

ج: "هذا شكل آخر من التواصل مع عالمهم الطبيعي: الإعلام أو الجماهير... إذا قام نادال بشيء غير اعتيادي، فهذا يؤكد انه يعني له. وهذا يتعلق بكل التفاعلات التي يعيشها اللاعبون بشكل دائم ويفتقدونها. لكن لا اعتقد اننا أمام منطق نرجسي بالنسبة لكثيرين. نحن في اطار تبادل".

س: يطرحون اسئلة مباشرة جدا على بعضهم البعض ويجيبون أحيانا بصراحة كبيرة...

ج: "دون أي شك. نادرا ما نستمع الى رياضيين يتحدثون بهذا الشكل، وهذا مؤثر جدا لانه يعكس طبيعتهم الانسانية. في العادة، نادرا ما يقومون بالكشف عن شكوكهم لعدم تعريض صورتهم كأبطال خارقين وغير معرضين للخسارة. هذا صحيح، لانهم يملكون قدرات خارقة والا لما وصلوا الى هذه المكانة، لكنهم بشر قبل أي شيء ويرتبكون الاخطاء".

س: هل تعد مداخلات لاعبي كرة المضرب مميزة عن باقي الرياضات؟

ج: "في الواقع لم اطلع على كل ما يحدث لدى باقي الرياضيين على مواقع التواصل، لكن هناك شيء حميم في تبادل لاعبي كرة المضرب. أفكر بشكل خاص ببنوا بير وفافرينكا. خلافا لذلك، شاهدت مبادلات بين فيدرر ونادال: نعرف انهما اصدقاء، يغيظان بعضهما البعض، يتجادلان لكن لا يتدخلان في أعماق حياتهما الخاصة، بما يفكران او يشعران... على الاقل حتى الان".

س: الافضل في التصنيف يحصدون الانتصارات لانهم أصلب من الناحية الذهنية. هل هذا يعني بانهم يتحملون أكثر في فترة العزل؟

ج: "من الصعب الاجابة. هم اشخاص معتادون على التعامل مع الاحباط. الذكاء في علم النفس هو قدرة التكيف مع المتغيرات. لذا سيواجهون لحظات صعبة، لكن معظمهم سيكون قادرا على التأقلم مع هذا الموقف، لانهم يواجهون متغيرات دائمة. بالطبع لا يعني ذلك انه غير مرتبط بالاحباط، لكن من النادر ان يؤدي ذلك الى تدميرهم. البعض منهم قد يصاب بحالات اضطراب ما بعد الصدمة".

* حاورها إيغور غيديلاغين

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.