تخطي إلى المحتوى الرئيسي

السعودية تخفف القيود على الحركة باستثناء مكة

إعلان

الرياض (أ ف ب)

خففت السعودية الأحد القيود على الحركة وساعات حظر التجول التي تفرضها على مدنها لوقف تفشي فيروس كورونا المستجد، باستثناء مدينة مكة المكرمة.

وأمر العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز برفع منع التجول جزئيا في جميع مناطق المملكة ابتداء من الأحد وحتى يوم 13 أيار/مايو، وذلك من الساعة التاسعة صباحا (06,00 ت غ) وحتى الخامسة مساء.

وأبقى على منع التجول الكامل على مدى 24 ساعة في مكة وأحياء محدّدة في مدن أخرى.

وقرّر الملك كذلك السماح بفتح بعض الأنشطة الاقتصادية والتجارية وممارستها لأعمالها في فترة السماح، وبينها محلات تجارة الجملة والتجزئة والمراكز التجارية.

وبدأت دول خليجية مؤخّرا تخفيف إجراءات الحد من التنقل مع بداية شهر رمضان الجمعة الماضي.

وسجّلت المملكة أعلى معدّل إصابات بين دول الخليج وصل إلى أكثر من 16 ألف حالة، وأكبر عدد من الوفيات وهو 136.

وكانت السعودية علّقت العمرة وأوقفت الرحلات الجوية وطلبت التريث قبل بدء التخطيط لاداء الحج في تموز/يوليو المقبل، ما يوحي باحتمال إلغاء المناسك هذا العام في ظل تفشي الفيروس.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.