تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا: إدوار فيليب يقدم الثلاثاء استراتيجية الحكومة للخروج من الحجر الصحي المفروض لمواجهة وباء كورونا

رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب
رئيس الوزراء الفرنسي إدوار فيليب © رويترز

يعرض رئيس الوزراء الفرنسي الثلاثاء الاستراتيجية الحكومية لانطلاق رفع الحجر الصحي المنزلي بدءا من 11 أيار/مايو. وقد تم تحديد 17 أولوية ضمن هذه الاستراتيجية، تشمل إعادة فتح المدارس واستئناف عمل الشركات، وعودة حركة وسائل النقل العام إلى طبيعتها وغيرها من الإجراءات التي من المفروض أن تعيد الفرنسيين تدريجيا إلى الحياة العادية.

إعلان

سيعرف الفرنسيون الثلاثاء الاستراتيجية التي أعدتها الحكومة لبدء الخروج التدريجي من الحجر الصحي المنزلي الذي فرضه تفشي فيروس كورونا، ومن المرتقب أن يعرض رئيس الوزراء إدوار فيليب الخطوط العريضة للخطة.

وتم تحديد سبع عشرة أولوية لإخراج البلاد تدريجيا من حالة الإغلاق، اعتبارا من 11 أيارمايو، وتشمل إعادة فتح المدارس، واستئناف عمل الشركات، وعودة حركة وسائل النقل العام إلى طبيعتها، وتوفير كمامات ومعقمات، ودعم كبار السن.

وسيتم الثلاثاء الكشف عن تطبيق إلكتروني لتعقب أثر الأشخاص الذين خالطوا مصابين بالفيروس.

وتخضع فرنسا منذ 17 مارس/آذار لقيود العزل المنزلي على خلفية تفشي الفيروس، وتواجه الحكومة تحدي تحقيق توازن دقيق لإنعاش الاقتصاد من دون التسبب في عودة الوباء.

وأظهر استطلاع أجرته مؤسسة إيفوب لصحيفة "جورنال دو ديمانش" أن 39 بالمئة فقط من الفرنسيين يثقون في قدرة الحكومة على التعامل بفعالية مع أزمة الفيروس، أي أقل بسبع نقاط عن الأسبوع الماضي.

ولقد أودى الوباء بحياة 22614 شخصا في فرنسا منذ بداية مارس/آذار، مع تسجيل 369 وفاة جديدة في الساعات الأربع والعشرين الماضية، وفقا لأرقام رسمية صدرت السبت.

وتخشى السلطات تراخي المواطنين مع اقتراب مايو/أيار وانتهاء شهرين من العزل.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.