تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فرنسا: أقل حصيلة يومية للوفيات بسبب كورونا منذ نهاية مارس وتناقص مستمر للمصابين في الإنعاش

امرأة ترتدي قناع وجه واقٍ، تمشي أمام كاتدرائية نوتردام دي باريس، باريس، فرنسا ، 27 أبريل 2020.
امرأة ترتدي قناع وجه واقٍ، تمشي أمام كاتدرائية نوتردام دي باريس، باريس، فرنسا ، 27 أبريل 2020. © رويترز

سجلت فرنسا أقل حصيلة يومية لوفيات بسبب فيروس كورونا منذ نهاية مارس/آذار، إذ توفي 289 شخصا ليرتفع بذلك عدد الوفيات الإجمالي إلى 24376. فيما يستمر لليوم 22 على التوالي تراجع عدد المصابين في وحدات العناية المركزة ليصل إلى 4019.

إعلان

قال مدير عام الصحة الفرنسي البروفيسور جيروم سالومون إن فيروس كورونا الجديد تسبب بوفاة 289 شخصا في فرنسا خلال الـ24 ساعة الماضية، ليصل العدد الإجمالي إلى 24376 وفاة منذ الأول من مارس/آذار.

وأشار إلى أن عدد المرضى في خدمات الإنعاش تراجع مجددا بـ188 مريضا مقارنة باليوم السابق، ليصل الإجمالي إلى 4019 سريرا.

ويذكر أن فرنسا بلغت ذروة الوباء في 9 أبريل/نيسان مع ما يقرب من 7200 مريض في العناية المركزة. وحتى الخميس، لا يزال هناك 26283 مصابا بكوفيد-19 في المستشفيات.

وأكد سالومون أن ما يقرب من 50000 مريض (49476) تمكنوا من مغادرة المستشفى منذ بداية الوباء.

بالإضافة إلى ذلك، واستعدادا لبدء تخفيف إجراءات العزل في 11 مايو/أيار، وضعت الحكومة 35 دائرة تحت اللون "الأحمر"، بما في ذلك منطقة باريس بأكملها والربع الشمالي الشرقي من البلاد.

وتشير هذه الخريطة المؤقتة، التي سيتم تحديثها، إلى انتشار الفيروس والضغوط على قدرات العناية المركزة. وستعلم الدوائر بالأحمر أو الأخضر. ويؤشر الأخضر إلى انتشار أضعف للفيروس سيجعل من الممكن تخفيف العزل على نحو إضافي.

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.