فيديو

الدول العربية تواصل جهودها لاحتواء فيروس كورونا والحد من آثاره

مستشفى عبد الرحمن مامي في أريانة، تونس
مستشفى عبد الرحمن مامي في أريانة، تونس © صورة ملتقطة من شاشة فرانس24

لا يزال فيروس كورونا يخيم بظلاله على الحياة اليومية للمواطنين في الدول العربية التي تحاول التصدي للفيروس والعثور على حلول ناجعة لوقفه والحد من آثاره. ففي الإمارات منحت وزارة الاقتصاد براءة اختراع للعلاج بالخلايا الجذعية، وتقول السلطات إنه مبتكر وفعال ويشفي الالتهابات التي يسببها فيروس كورونا، أما في تونس اعتمدت المستشفيات جهازا آليا يمكنه قياس درجة الحرارة أو النبض أو حتى تشبع الأكسجين في الدم. وفي مركز الحجر الصحي في جسر الشغور غرب محافظة إدلب في سوريا تتكفل أطقم طبية بالسوريين العائدين من تركيا بسبب انتشار فيروس كورونا هناك.