تخطي إلى المحتوى الرئيسي

بطولة إنكلترا: برايدي واثقة من تغلب البريميرليغ على تحديات الاستئناف

كارين برايدي (يسار) نائب رئيس وست هام يونايتد خلال مباراة في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بين فريقها وساوثهامبتون في 29 شباط/فبراير 2020.
كارين برايدي (يسار) نائب رئيس وست هام يونايتد خلال مباراة في الدوري الإنكليزي الممتاز لكرة القدم بين فريقها وساوثهامبتون في 29 شباط/فبراير 2020. ايان كينغتون ا ف ب/ارشيف
إعلان

لندن (أ ف ب)

أكدت كارين برايدي نائب رئيس نادي وست هام الإنكليزي لكرة القدم، السبت، أن كل أندية الدوري الممتاز تريد إكمال الموسم على الرغم من وجود "الكثير من العقبات" لاستئنافه.

وأدى انتشار وباء فيروس كورونا المستجد إلى تعليق منافسات كرة القدم في بريطانيا، بما في ذلك مباريات الدوري الممتاز، منذ التاسع من آذار/مارس الماضي إلى أجل غير مسمى.

وأسفر "كوفيد-19" عن وفاة ما يزيد عن 27 ألف شخص، من ضمن ما يفوق 177 ألف حالة اصابة مؤكدة ومعلنة في المملكة المتحدة.

وجددت الأندية الجمعة تأكيد التزامها بانهاء موسم 2019-2020، في حال تقليص القيود الاجتماعية المفروضة في بريطانيا نتيجة تفشي "كوفيد-19" وذلك برغم تخوّف بعض اللاعبين.

ناقشت الأندية الجمعة كيفية انهاء الموسم الحالي، مع الحفاظ على نزاهة المسابقة.

وأشارت تقارير صحافية إلى ان رابطة الدوري الإنكليزي ابلغت الاندية أن المباريات الـ92 المتبقية يجب ان تقام في عشرة ملاعب محايدة كي يستكمل الموسم.

وتعتبر اقامة المباريات في ملاعب محايدة نقطة شائكة إضافية، عدا عن سلسلة من القضايا اللوجستية الأخرى حيث لا تزال هناك معارضة على أسس النزاهة الرياضية حول عدم تطبيق فكرة إنهاء الموسم على قاعدة مباريات الذهاب والإياب.

وقالت برايدي في عمود تكتبه في صحيفة "ذي صن" الإنكليزية "في اجتماع الأمس، قالت كل الأندية أنها تريد استئناف الموسم. الموضوع المشترك الوحيد بين جميع الأندية هو أن أي تنازلات يجب أن تكون عادلة وتحافظ على نزاهة اللعبة".

وأضافت "على اللاعبين والمدربين أن يكونوا صانعي قرار رئيسيين في تلك البروتوكلات، كون الطريق لا تزال طويلة من حيث نحن الآن إلى الوقت الذي سنعود لخوض المباريات مجددا".

وأشارت برايدي إلى أن هناك الكثير من العقبات التي يجب التغلب عليها وان هناك الكثير من التنازلات التي يجب القيام بها.

وكان الرئيس التنفيذي لبرايتون بول باربر رأى الخميس ان فكرة عدم خوض المباريات البيتية هي "عيب إضافي" فضلا عن خوضها دون جماهير.

وقبل خطة العودة لاستئناف المباريات، على أندية الدوري الممتاز معالجة قضية كيفية اجراء الاختبارات الصحية، وسلامة اللاعبين.

ويتعين على اللاعبين وافراد الجهاز الفني الخضوع للفحوصات للكشف عن فيروس كورونا مرتين او ثلاث في الاسبوع الواحد، وقد يتم اجبارهم على البقاء في الحجر الإلزامي في فنادق بعيدا عن عائلاتهم للحد من مخاطر تفشي الفيروس.

وأعلن مهاجم مانشستر سيتي الارجنتيني سيرخيو اغويرو هذا الأسبوع ان اللاعبين خائفون من استئناف اللعب بسبب تفشي كورونا. بدوره تساءل مهاجم برايتون المخضرم غلين موراي عما إذا كان من المناسب لعودة كرة القدم لاستنزاف الموارد من الخدمات العامة مثل طواقم الإسعاف والشرطة.

ويهدف اقتراح اقامة المباريات على ملاعب محايدة إلى تقليل عدد الموظفين الطبيين والأمنيين والإعلاميين في كل مباراة.

واشارت برايدي إلى أنه "من الواضح أن موقع اقامة المباريات عندما يعاود الدوري نشاطه سيخضع لموافقة كل من الحكومة وهيئة سلامة الملاعب الرياضية".

وختمت "يمكنهم القول أن اقامة المباريات على ملعب محايد تحمي سلامة كل المشاركين فيها، وتقلل العبء على الخدمات العامة مثل الشرطة والفرق الاسعافية".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.