تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيروس كورونا - فرنسا: 166 وفاة خلال الـ24 ساعة الماضية واستمرار تراجع عدد مرضى العناية المركزة

أطباء في مستشفى في باريس يعملون في قسم العناية المركزة الخاص بفيروس كورونا
أطباء في مستشفى في باريس يعملون في قسم العناية المركزة الخاص بفيروس كورونا © أ ف ب

أعلنت وزارة الصحة الفرنسية السبت عن 166 حالة وفاة جديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية ليصل مجموع عدد الوفيات بهذا الوباء في فرنسا إلى 24760 حالة. وتزامنا مع انخفاض عدد الوفيات مقارنة مع اليوم السابق، تواصل كذلك التراجع في عدد من يدخلون المستشفيات وأقسام العناية المركزة.

إعلان

أعلنت وزارة الصحة الفرنسية تسجيل 166 وفاة إضافية بكوفيد-19 خلال 24 ساعة، ما يرفع الحصيلة إلى 24760 وفاة منذ 1 آذار/مارس. من بين هؤلاء، توفي 15487 شخصا في المستشفيات و9273 في مؤسسات رعاية اجتماعية، وفق بيان للوزارة. 

وتواصل تراجع الضغط على أقسام الإنعاش (-51 مريضا على الأقل)، لكن يبقى عدد المرضى الإجمالي فيها أكبر من طاقة استيعابها.

وأضاف البيان أن "خرائط متابعة الوباء تظهر تطورا مهما اليوم: تراجعت الضغوط الاستشفائية في الجنوب الشرقي، ما يؤدي إلى تحول جميع أقسامه من اللون البرتقالي إلى الأخضر" بحلول موعد الإنهاء التدريجي للحجر المتوقع اعتبارا من 11 أيار/مايو. 

وتابع البيان أن الخريطة الجديدة التي تجمع بين عاملين (الانتقال النشط للفيروس وقدرات أقسام الإنعاش) صارت تحوي 32 منطقة حمراء (لم يتغير العدد) و22 برتقالية (مقابل 28 الجمعة) و47 خضراء (مقابل 41 الجمعة). 

في المناطق الخضراء، من شأن ضعف وجود الفيروس أن يسمح بتخفيف أوسع لتدابير الحجر. 

أما المناطق البرتقالية (وهذا تصنيف موقت)، فهي لا تحوي سوى عاملا إيجابيا واحدا، سواء في ما يخص الانتقال النشط للفيروس أو قدرات أقسام الإنعاش. 

يوم 7 أيار/مايو، لن يبقى سوى تصنيفين، إما أخضر وإما أحمر، سيحدد في ضوئهما مستوى تخفيف تدابير الحجر القائمة منذ 17 آذار/مارس. 

 

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.