بطولة المانيا: وزير الداخلية يدعم استئناف الدوري

إعلان

برلين (أ ف ب)

اعرب وزير الداخلية والرياضة الالماني هورست سيهوفر الاحد عن دعمه لاستئناف الدوري الالماني لكرة القدم على الرغم من تفشي فيروس كورونا المستجد.

وجاء كلام سيهوفر في حديث لصحيفة "بيلد" الواسعة الانتشار وقال "أجد بان البرنامج الموضوع من قبل رابطة دوري كرة القدم جيد وأدعم استئناف الدوري في ايار/مايو" وذلك قبل ثلاثة ايام من اجتماع للسلطات الالمانية للبت في مصير دوري بوندسليغا.

لكن سيهوفر الذي يلعب دورا محوريا داخل الحكومة كونه يحمل حقيبتين وزاريتين، اشار الى انه يتعين على الفرق واللاعبين احترام شروط عدة ولن يحصلوا على اي "استثناء".واضاف في هذا الصدد "في حال وجود حالة كورونا واحدة في صفوف الفريق او جهازه الفني، يتوجب على النادي بأكمله والفريق المنافس له الذي واجهه في آخر مباراة ان يدخلوا في حجر صحي لفترة 14 يوما".

وتابع "وبالتالي ثمة مخاطر تتعلق بالبرنامج وبالترتيب" في حال انتقال العدوى "ما يستدعي انضباطا كبيرا في اطار مكافحة كورونا".

كما رفض الوزير منح افضلية للاندية مقارنة بالاخرين في اطار الخضوع للفحوصات في الوقت الذي طالبت فيه الاندية بفحوصات دورية للاعبيها على سبيل الحماية.

وكانت وزارة العمل الالمانية وافقت على خطط استئناف دوري بوندسليغا وقال بيورن بوهنينغ سكرتير وزارة العمل لمجموعة "أر أن دي" الإعلامية الاربعاء الماضي "يمكن ضمان سلامة اللاعبين، المدربين وباقي الاجهزة إلى حد كبير إذا تم تنفيذ الفكرة بشكل كامل".

وعاودت الاندية الـ18 في دوري الدرجة الاولى تدريباتها في الاسابيع الثلاثة الاخيرة لكن بمجموعات صغيرة مع اعتماد التباعد الاجتماعي حتى على ارضية الملعب.

وتبدو رابطة الدوري الالماني مصممة على انهاء الدوري في 30 حزيران/يونيو لضمان حصول الاندية على ايرادات من حقوق النقل التلفزيوني تقدر بـ300 مليون يورو، في ظل تقارير تشير الى ان 13 ناديا من اصل 36 في الدرجتين الاولى والثانية على شفير الافلاس.

وكان من المقرر بت مصير الدوري في اجتماع للمستشارة الالمانية الالمانية انجيلا ميركل مع رؤساء 16 ولاية المانية الخميس الماضي، لكن القرار تأجل الى الاسبوع القادم مع امكانية استئناف الدوري المحلي في 16 او 23 ايار/مايو الحالي.

وتوقف الدوري الالماني في منتصف اذار/مارس بسبب تفشي وباء "كوفيد-19".