تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قوات الأمن الكويتية تفض "أعمال شغب" لمصريين عالقين في مراكز إيواء طالبوا سلطات بلدهم بترحيلهم

العلم الكويتي
العلم الكويتي © أ ف ب/ أرشيف

فضت الأجهزة الأمنية الكويتية أعمال "شغب وفوضى" لمصريين موجودين في مراكز إيواء مخصصة لمخالفي قانون الإقامة، وفق ما أعلنت وزارة الداخلية الاثنين في بيان. وأضاف البيان أن ممثلين عن السفارة المصرية في الكويت حضروا لعين المكان وأبلغوا رعاياهم بأنهم سيشرعون في إجلائھم إلى بلدهم هذا الأسبوع.

إعلان

أعلنت وزارة الداخلية الكويتية في وقت مبكر الاثنين أن الأجهزة الأمنية فضت أعمال "شغب وفوضى" لعدد من المصريين الموجودين في مراكز إيواء مخصصة لمخالفي قانون الإقامة، كانوا يطالبون السلطات المصرية بإعادتهم إلى بلادهم.

وتضمن بيان لوزارة الداخلية أن ممثلين عن السفارة المصرية في الكويت حضروا للموقع وأبلغوا رعاياهم بأنهم سيشرعون في إعداد جداول رحلات العودة وإجلائھم إلى بلدهم هذا الأسبوع كما تقدمت السفارة المصرية "باعتذار عما صدر من أعمال شغب داخل مواقع الإيواء".

وأشار البيان أنه فور حدوث "الشغب والفوضى" تدخل رجال الأمن وسيطروا على المحتجين وضبطوا عددا منهم "وتم تحويلهم إلى جهة الاختصاص لاتخاذ الإجراءات القانونية بحقهم".

وأكدت وزارة الداخلية أن "التعليمات الصادرة لرجال الأمن واضحة وصريحة وتنص على التعامل بحزم مع مثيري الشغب... وأن الأجهزة الأمنية لن تسمح بالفوضى أو بتجاوز القانون".

وفي مقطع فيديو تداولته وسائل إعلام محلية، قال وزير الداخلية أنس الصالح "من يريد أن يهز أمننا نحن نقف له". وتابع موجها حديثه لعناصر الأمن الكويتيين "ما فعلتموه اليوم أنكم بينتم أن الكويت ليست طوفة هبيطة (ليست جدارا مائلا)".

فرانس24/ رويترز

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.