تخطي إلى المحتوى الرئيسي

إيران تسجل قرابة 100 ألف إصابة بفيروس كورونا (مسؤول)

سيدتان ترتديان أدوات واقية للحماية من فيرو كورونا اثناء تسوقهما في تجريش في طهران في 25 نيسان/ابريل 2020.
سيدتان ترتديان أدوات واقية للحماية من فيرو كورونا اثناء تسوقهما في تجريش في طهران في 25 نيسان/ابريل 2020. عطا كناري ا ف ب/ارشيف
إعلان

طهران (أ ف ب)

أعلنت إيران الثلاثاء أن الإصابات المؤكدة بفيروس كورونا وصلت إلى قرابة 100 ألف شخص في البلاد، بعد ما تم رصد حالات جديدة بعد انخفاض محدود خلال الأيام الأخيرة.

وقال المتحدث باسم وزارة الصحة كيانوش جهانبور في تصريحات متلّفزة إنّ "عدد الإصابات المؤكدة بهذا المرض يقترب الآن من 100 ألف شخص".

وأضاف "فقدنا 63 من مواطنينا في الـ 24 ساعة الماضية لنصل إلى إجمالي 6340 وفاة جراء كوفيد-19 حتى الآن".

وأوضح جهانبور إن 1323 شخصا آخرين تأكدت إصابتهم بالفيروس خلال نفس الفترة، ليصل عدد المصابين الإجمالي إلى 99970 شخصا.

وقال جهانبور إنّ ثلثي الحالات الجديدة كانت "لمرضى خارج المستشفى" أو أفراد أسر سجلت فيها حالات مصابة.

وكانت الإصابات اليومية الجديدة في إيران بلغت السبت أدنى مستوياتها منذ 10 آذار/مارس لكنها عادت إلى الارتفاع منذ ذلك الحين.

وخرج 80475 شخصا من الذين دخلوا المستشفيات بسبب المرض منذ أن أبلغت إيران عن أولى حالاتها في منتصف شباط/فبراير، حسب جهانبور الذي أعلن أن 2685 شخصا لا يزالون في حالة حرجة.

ويشكك خبراء ومسؤولون في إيران وخارجها بالأرقام الرسمية للإصابات والوفيات بكوفيد-19 ويعتبرون أنها أقل من تلك الفعلية.

أعادت إيران فتح المساجد في أجزاء من البلاد تعتبرها السلطات منخفضة الخطورة بعد السماح بإعادة فتح تدريجي للشركات منذ 11 نيسان/أبريل.

وبدأت الجمهورية الإسلامية باستخدام نظام يرمز له بألوان الأبيض والأصفر والأحمر لمختلف المناطق لتصنيف درجة خطورة الفيروس فيها.

وذكرت تقارير إعلامية أن المحافظات الواقعة في جنوب البلاد مثل سيستان بلوشستان وهرمزغان وفارس وبوشهر تضم أكثر المناطق البيضاء.

ولا تزال المحافظات الأخرى في الغالب صفراء، فيما لا تزال قم بؤرة الفيروس في إيران حمراء مع "اتجاه متصاعد" بشأن الإصابات الجديدة.

وحذر مسؤولو الوزارة من أن منطقة "بيضاء" لا تعني أنّ "الوضع طبيعي" فيها، مشيرين إلى أنّ الوضع يمكن أن ينقلب في أي وقت.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.