تخطي إلى المحتوى الرئيسي

قاضية فدرالية تبطل إلغاء الانتخابات التمهيدية للديموقراطيين في نيويورك

إعلان

نيويورك (أ ف ب)

أبطلت قاضية فدرالية الثلاثاء صلاحية قرار إلغاء الانتخابات التمهيدية للحزب الديموقراطي في نيويورك الذي اتخذه بشكل أحادي المكتب الانتخابي في الولاية الذي يمكن أن يتقدم بطلب استئناف للحكم.

وبدعم من الحزب الديموقراطي، فضل مكتب الانتخابات في الولاية إلغاء الاقتراع بسبب وباء كوفيد-19، وكذلك لأن الانتخابات التمهيدية للديموقراطيين تبدو محسومة لمصلحة جو بايدن.

لكن أندرو يانغ أحد المرشحين الذي انسحب من الحملة في 11 شباط/فبراير، لجأ إلى القضاء الفدرالي معتبرا أن قرار إلغاء الاقتراع تعسفي ولا يتطابق مع مبادئ الديموقراطية.

من جهته وصف بيرني ساندرز المنافس الرئيسي لبايدن إلغاء الانتخابات بأنه "فضيحة" و"ضربة موجهة إلى الديموقراطية الأميركية".

ومع أنه انسحب من السباق أيضا في 13 نيسان/ابريل، طلب ساندرز من مؤيديه التصويت له في الانتخابات التمهيدية الأخيرة للديموقراطيين ليؤثر في الجدل داخل الحزب وعلى برنامج جو بايدن.

ورأت القاضية أناليزا توريس في قرارها أن نيويورك هي الوحيدة التي ألغت الانتخابات التمهيدية، بين الولايات الأكثر تضررا بفيروس كورونا المستجد.

وأكدت القاضية أيضا أنه من المقرر تنظيم انتخابات تمهيدية للديموقراطيين في اليوم نفسه في ولاية نيويورك للاقتراعين التشريعيين المحلي والوطني، ما يضعف الذرعة المرتبطة بفيروس كورونا المستجد.

وأخيرا، رأت توريس أن "هناك مصلحة كبيرة عامة في إتاحة تنظيم هذه الانتخابات بمشاركة كل المرشحين".

وسمح بذلك لكل المرشحين المسجلين لانتخابات نيويورك بالمشاركة في الاقتراع، بمن فيهم إليزابيث وارن ومايكل بلومبرغ.

وقال مكتب الانتخابات في بيان تسلمت وكالة فرانس برس نسخة منه الثلاثاء، إن "محاميه يدرسون القرارت والإمكانيات المتاحة" لهم.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.