تخطي إلى المحتوى الرئيسي
فيديو

فرنسا: ماكرون بعد ثلاث سنوات في الحكم.. من قضية بينالا والسترات الصفراء إلى أزمة فيروس كورونا

الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه. باريس 4 مايو/أيار 2020.
الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون في قصر الإليزيه. باريس 4 مايو/أيار 2020. © رويترز.

عندما قدم تهانيه لمواطنيه في شهر ديسمبر/كانون الأول في 2017، كان الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون لا يزال يحظى بشعبية كبيرة، متطلعا لمستقبل أفضل لبلاده وشعبه. لكن بعد أشهر من حكمه انفجرت قضية زعزعت الإليزيه، حارسه الشخصي أليكسندر بينالا ظهر في فيديوهات وهو يضرب متظاهرين خلال مسيرات عيد العمال. وإلى جانب استقالة عدد من الوزارء، واجه ماكرون أزمة السترات الصفراء، ثم احتجاجات عارمة بعد أن طرح مشروع إصلاح أنظمة التقاعد. لكن النقاشات الواسعة التي أثيرت حول أبرز تلك القضايا علقت، بعد أن اجتاح فيروس كورونا العالم ومعه فرنسا.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.