تخطي إلى المحتوى الرئيسي
مراسلون

كوريا الشمالية: الصيد الأخير

كوريا الشمالية: الصيد الأخير
كوريا الشمالية: الصيد الأخير © فرانس 24

كل عام تبيع كوريا الشمالية بمبالغَ باهظة تراخيص تسمح لمئات سفن الصيدِ الصينية بمزاولة نشاطها على طول السواحل الكورية الشمالية، وبذلك تضمن كوريا الشمالية لنفسها دخلا بالعملة الصعبة التي حرمت منها منذ تطبيق العقوبات عام 2017. وعلى الرغم من خطورة الأمر، إلا أن الصيادين في كوريا الشمالية يضطرون للإبحار على متن قوارب غير مأمونة حتى المياه الإقليمية الروسية. تابع مراسلونا شبكات الصيد غير المرخص في البلد الأكثر غموضاً في العالم محاولينَ فهم سببِ اجتياحِ هذه الأعداد الغفيرة منَ الصيادينَ لأقصى الشرق الروسي. من مدينة فلاديفوستوك الروسية إلى عمق كوريا الشمالية، يحمل لكم مراسلونا صورا غير مسبوقة.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.