تخطي إلى المحتوى الرئيسي

هاميلتون "أكثر نشاطا من أي وقت مضى" بسبب "نعمة" تأخر انطلاق الموسم

البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس  خلال مؤتمر صحافي في ملبورن في 12 آذار/مارس 2020.
البريطاني لويس هاميلتون سائق فريق مرسيدس خلال مؤتمر صحافي في ملبورن في 12 آذار/مارس 2020. وليام وست ا ف ب/ا ف ب/ارشيف
إعلان

لندن (أ ف ب)

أكد سائق مرسيدس البريطاني لويس هاميلتون، بطل العالم ست مرات، السبت أنه "أكثر نشاطا من أي وقت مضى" مع تأجيل بداي موسم سباقات الفورمولا واحد بسبب فيروس كورونا المستجد، معتبرا "التوقف عطلة جزئية وبمثابة نعمة تقريبا".

وأوضح هاميلتون (35 عاما) في مقطع فيديو بثه فريقه مرسيدس، ان غيابه القسري عن الحلبات بسبب إلغاء أو تأجيل 10 سباقات للجائزة الكبرى (من أصل 22) حتى تموز/يوليو المقبل بسبب وباء "كوفيد-19"، كان "تقريبا نعمة بطريقة ما لأنه سمح لنا بتقدير المزيد من الأشياء التي نحبها ونقوم بها وجعلنا أكثر حماسا بالنسبة للمستقبل".

وأضاف هاميلتون، الساعي إلى اللقب العالمي السابع لمعادلة الرقم القياسي في عدد الألقاب المسجل باسم الاسطورة الالماني ميكايل شوماخر، أن "هذا التوقف غير المتوقع "جعلني أشعر بأنني أكثر نشاطا وصحة من أي وقت مضى".

وتابع "كانت هناك أوقات في السنوات الخمس الماضية حيث قلت في نفسي أن الراحة ستكون مفيدة لجسدي وذهني".

وأردف قائلا "بالنسبة لرياضي في أفضل سنواته، ليس من الجيد أن يبتعد عن المنافسات لمدة عام. ولكن تم منحنا نوعا من العطلة التفرغية وأما أقدر ذلك".

وكان من المقرر أن ينطلق الموسم من حلبة ألبرت بارك الأسترالية في ملبورن (13-15 آذار/مارس)، لكن السباق ألغي قبل ساعات من بدء تجاربه الحرة بعد إصابة أحد أعضاء طاقم فريق ماكلارين بفيروس "كوفيد-19".

وأُعلن لاحقا عن إلغاء جائزتي موناكو وفرنسا، في حين أرجئت سباقات البحرين، فيتنام، الصين، هولندا، إسبانيا، أذربيجان، وكندا.

وبموجب الروزنامة المعدّلة، يأمل منظمو بطولة العالم أن يطلقوا الموسم من جائزة النمسا الكبرى، المقرر اقامتها في الخامس من تموز/يوليو. ويعني ذلك مضي فترة أربعة أشهر على تواجد السائقين في سياراتهم منذ الاختبارات التي قاموا بها قبل انطلاق الموسم.

وأبرز هاميلتون الذي لم يشارك في أي من السباقات الافتراضية التي نظِّمت منذ بداية الحجر الصحي العالمي، أن خوض السباقات بدون جمهور "يعطي شعورا حقيقيا بالفراغ لأن الجماهير هي من تصنع الحدث في السباقات".

لكن هاميلتون اعتبر بأن ذلك سيكون عزاء أول لعشاق الفورمولا واحد، وقال "لا أعرف كم سيكون ذلك مثيرا للأشخاص الذين سيضطرون الى مشاهدة السباقات على شاشة التلفزيون، لكن ذلك سيكون أفضل من لا شيء".

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.