بطولة إيطاليا: لاعبو كالياري يتخلون عن راتب نيسان/أبريل

إعلان

ميلانو (أ ف ب)

تخلى لاعبو نادي كالياري الايطالي عن راتب شهر نيسان/أبريل، بحسب ما ذكر النادي الذي يواجه صعوبات مالية بسبب جائحة فيروس كورونا المستجد.

وشكر رئيس النادي تومازو جوليني اللاعبين على "حسّهم في المساهمة بشكل ملموس لحماية النادي، في مواجهة تطورات معقدة يصعب التنبؤ بها".

تابع النادي "كما طالب الموقعون على الوثيقة، ستسهم هذه العملية في خفض كبير للبطالة الجزئية بالنسبة لموظفي النادي".

وكان لاعبو نادي روما ومدربهم البرتغالي باولو فونسيكا قد تخلوا عن راتب أربعة أشهر للاسباب عينها. وتوصل ناديا يوفنتوس بطل الدوري وبارما الى اتفاقات لخفض رواتب لاعبيهم.

وتم الاتفاق على هذا المبدأ من قبل جميع الاندية خلال جمعية عمومية لرابطة الدوري.

ويحتل كالياري المركز الثاني عشر في الدوري الايطالي لكرة القدم قبل تعليق المنافسات في 9 آذار/مارس الماضي، علما بانه تم السماح للاندية بمعاودة التدريبات الفردية منذ 4 أيار/مايو الجاري.

وخطت الحكومة الايطالية الاثنين خطوة حذرة نحو استئناف التمارين الجماعية المأمولة اعتبارا من 18 ايار/مايو شرط تعديل بروتوكول صحي قدمه الاتحاد المحلي، فيما تم ارجاء قرار حول تحديد موعد لعودة الدوري.

ويأمل الاتحاد الايطالي ورابطة كرة القدم في عودة المنافسات بدءا من 14 حزيران/يونيو المقبل، وذلك بعد ان تسبب الفيروس حتى مساء الاثنين باكثر من 30 الف حالة وفاة في البلاد.

فمنذ عودة التدريبات الفردية، أصيب 8 لاعبين بفيروس كورونا بينهم أربعة في سمبدوريا وثلاثة في فيورنتينا وواحد في تورينو.