بطولة ألمانيا: طبيب يحذر اللاعبين من أضرار "لا يمكن تداركها" بسبب كورونا

إعلان

برلين (أ ف ب)

حذر الطبيب الرياضي الألماني فيلهلم بلوخ الخميس، لاعبي كرة القدم في بلاده من مخاطر الإصابة بتلف في الرئة "لا يمكن تداركه"، مما قد ينهي حياتهم المهنية، بسبب فيروس كورونا المستجد.

وتأتي تحذيرات بلوخ قبل يومين من استئناف منافسات الدوري المحلي وسط إجراءات صحية صارمة، بما في ذلك إقامة المباريات خلف أبواب موصدة.

وأبدى بلوخ البروفيسور في الجامعة الرياضية الألمانية في كولونيا في مقابلة هاتفية مع وكالة فرانس برس، تخوفه من أن الإصابة بفيروس "كوفيد-19" قادرة على إنهاء مسيرة اللاعب. وقال "هناك خطر من ان يفقد الرياضيون مستواهم ولا يستعيدوه مجددا".

وستصبح البوندسليغا في 16 أيار/مايو، أول بطولة كرة قدم كبرى في أوروبا والعالم تستأنف نشاطها في ظل جائحة "كوفيد-19" التي أدت الى تعليق شبه كامل لمختلف الأحداث الرياضية منذ آذار/مارس الماضي.

ولفت بلوخ إلى أن المخاطر لدى الرياضيين المحترفين منخفضة، بسبب البناء الجسدي والجهاز المناعي ونظام القلب والأوعية الدموية. "مع ذلك، نحن لا نعرف في هذا الوقت ما إذا كانت العدوى الطفيفة، أو حتى الأعراض الخفيفة، لا تسبب ضررا، مثل خدوش طفيفة في الرئتين بعد تعرضها للالتهاب".

وأضاف "قد لا يمكن تدارك هذا الضرر، أو قد يستمر لفترة طويلة جدا قبل أن يصلحه الجسم (...) لقد أصيب لاعبون بالفعل في أوروبا وسنعرف قريبا ما إذا كانوا استعادوا كامل إمكاناتهم".

وأشار بلوخ إلى أن هناك مخاطر خلال المباريات، "سيتم فحصهم جميعا، لكن ليس كل اختبارات فيروس كورونا تعمل بشكل مثالي. هناك هامش كبير نسبيا من الخطأ".

واعتبر اخصائي الطب الرياضي أن هناك مصدر قلق آخر هو الإصابات التي قد تلحق باللاعبين، نظرا لافتقارهم إلى اللياقة البدنية للمباريات جراء تعليق الدوري منذ ما يزيد عن الشهرين.

وقال "من الواضح أن اللاعبين ليسوا مستعدين على النحو الأمثل، حيث استأنفت الفرق التدريبات الجماعية فقط الأسبوع الماضي. واعتمادا على درجة التحضير، يزداد خطر الإصابة".

وتابع "سنرى إصابات عضلية وعظمية وفي الأوتار" لافتا إلى أنه لا يمكن مقارنة ذلك ببداية الموسم.

وأشار بلوخ إلى أنه "في بداية الموسم عادة ما يكون لديهم (اللاعبون) فترة تدريب مكثفة، ثم استراحة قصيرة حتى يتمكن الجسم من التجدد، ومن ثم يبدأ الموسم".

وتساءل بلوخ كيف يمكن أن يلقي اللاعبون بأنفسهم خلال الالتحامات بعد أسابيع طويلة كان يُطلب منهم التقييد بالتباعد الاجتماعي.

وتنطلق صافرة عودة الدوري الألماني في خمسة ملاعب في التوقيت ذاته (13:30 بتوقيت غرينيتش) السبت المقبل.

وستحمل المرحلة السادسة والعشرون من البوندسليغا عنوانا كبيرا هو "دربي الرور" بين الغريمين بوروسيا دورتموند (صاحب المركز الثاني) وشالكه (السادس)، في حين يحل بايرن ميونيخ (المتصدر برصيد 55 نقطة) ضيفا على أونيون برلين (الحادي عشر) في العاصمة الأحد.

وكانت رابطة الدوري الألماني ("دي أف أل") التي تشرف على الدرجتين الأولى والثانية قد أوضحت أنه لا يمكن لأي خطة أن تكون "آمنة 100 بالمئة"، لكن الإرشادات تهدف إلى خلق بيئة لعب مع "مخاطر صحية" منخفضة.