تخطي إلى المحتوى الرئيسي
ريبورتاج

فيروس كورونا: مخاوف من تدهور الوضع الصحي والغذائي في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين

© فرانس24

أدى تخفيف إجراءات الحجر الصحي في الأراضي الفلسطينية والمخيمات إلى خروج المواطنين من العزل دون أخذ الاحتياطات اللازمة تجنبا للإصابة بفيروس كورونا. ومع تراجع خدمات وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينين، تنامت المخاوف من تدهور الوضع الصحي والغذائي للاجئين، وتم تشكيل لجان شعبية في المخيمات لمتابعة أوضاعهم وحمايتهم. وكالة أونروا كثفت اتصالاتها للحصول على مساعدات تجعلها قادرة على توفير الدعم للاجئين في الضفة الغربية، قطاع غزة، الأردن، سوريا، ولبنان.

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.