تخطي إلى المحتوى الرئيسي

فيروس كورونا: تسجيل 1561 وفاة خلال 24 ساعة في الولايات المتحدة و888 في البرازيل

البرازيل قد يصبح في حزيران/يونيو بؤرة جديدة لتفشي جائحة فيروس كورونا.
البرازيل قد يصبح في حزيران/يونيو بؤرة جديدة لتفشي جائحة فيروس كورونا. © أ ف ب

توفي 1561 شخصا في الولايات المتحدة بسبب فيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الماضية، وفق أرقام نشرتها جامعة جونز هوبكنز الأمريكية، ليصل العدد الإجمالي للوفيات إلى 93 ألفا و400 وفاة، وهي أعلى نسبة وفيات بالفيروس في العالم. ولقد تراجعت نسبة الإصابات والوفيات مقارنة مع منتصف أبريل/نيسان، لكن باحثين في جامعة ماساتشوستس يتوقعون وفاة 22 ألف شخص إضافي مع قرار عدة ولايات فتح اقتصاداتها مجددا خلال 25 يوما. وسجل البرازيل 888 حالة وفاة ونحو 20 ألف إصابة  بالفيروس الأربعاء.

إعلان

سجلت الولايات المتحدة 1561 وفاة بسبب فيروس كورونا المستجدّ خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليتجاوز بذلك إجمالي الوفيات الناجمة عن هذه الجائحة في هذا البلد 93 ألفا و400 وفاة، وفق إحصاء لجامعة جونز هوبكنز مساء الأربعاء.

وهذه الحصيلة اليومية تناهز تقريبا تلك التي سجّلت مساء الثلاثاء وبلغت 1539 وفاة في بلد هو الأول، بفارق شاسع عن بقية دول العالم، من حيث أعداد المصابين بفيروس كورونا، إذ سجل 1,55 مليون مصاب من أصل 12,6 مليون فحص مخبري، وفقا لبيانات نشرتها الجامعة مساء الأربعاء .

ولا تزال الولايات المتحدة تسجل لوحدها أكثر من ربع الوفيات الناجمة عن الفيروس الفتاك في العالم والتي تجاوز عددها 326 ألف وفاة. وأظهرت بيانات الجامعة، ومقرّها في بالتيمور، أن أكثر من 294 ألف مصاب بالفيروس في الولايات المتحدة تماثلوا للشفاء.

أما من حيث نسبة توزع الوفيات على الولايات فقد تبوّأت ولاية نيويورك المركز الأول إذ سجّلت لوحدها نحو ثلث الوفيات الناجمة عن الفيروس في عموم أنحاء البلاد.

وبعدما كانت الولايات المتحدة تسجّل يوميا أكثر من ألفي وفاة بالفيروس خلال الفترة الممتدّة بين مطلع أبريل/نيسان ومطلع مايو/أيار، باتت الحصيلة اليومية للوفيات خلال الأيام العشرة الماضية دون الألفي حالة، لا بل إنها انخفضت أحيانا إلى ما دون الألف وفاة في اليوم.

وتراجع أيضا عدد الإصابات اليومية الجديدة بالفيروس مقارنة مع ما كانت عليه في منتصف أبريل/نيسان، إذ باتت الولايات المتحدة تسجل نحو 20 ألف إصابة جديدة يوميا (23 ألفا و600 بين الثلاثاء والأربعاء).

ووفقا لمقياس وضعه باحثون في جامعة ماساتشوستس استنادا إلى تسعة نماذج وبائية، يتوقّع أن تسجل الولايات المتحدة 113 ألف وفاة بفيروس كورونا بحلول 13 يونيو/حزيران.

وهذه الدراسة التي نشرت الثلاثاء بالتزامن مع اتخاذ عدة ولايات إجراءات لإعادة فتح اقتصاداتها، تتوقّع وفاة قرابة 22 ألف أمريكي إضافي بسبب فيروس كورونا المستجدّ في غضون 25 يوما.

واتسع نطاق انتشار فيروس كورونا في البرازيل وقد يسجل البلد الواقع بأمريكا الجنوبية ثاني أعلى عدد إصابات بالفيروس في العالم قريبا وذلك بعد إعلان وزارة الصحة عن 888 حالة وفاة ونحو 20 ألف إصابة يوم الأربعاء. وتسجل روسيا حاليا ثاني أعلى عدد إصابات بالفيروس في العالم بعد الولايات المتحدة.

وبلغ إجمالي عدد الوفيات بالفيروس في البرازيل حتى الآن 18859 شخصا بينما ارتفع عدد المصابين إلى 291579 وفقا لأرقام وزارة الصحة.

والاثنين الماضي تجاوزت البرازيل بريطانيا لتسجل ثالث أعلى عدد إصابات في العالم وأعلنت يوم الثلاثاء عن وفاة 1179 شخصا بالفيروس.

فرانس 24 / أ ف ب/ رويترز

  

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم

الصفحة غير متوفرة

المحتوى الذي تريدون تصفحه لم يعد في الخدمة أو غير متوفر حاليا.