هدنة مؤقتة بين الحكومة اليمنية والمجلس الانتقالي الجنوبي لـ3 أيام تزامنا مع عيد الفطر

هدنة بين الحكومة اليمنية والقوات الجنوبية
هدنة بين الحكومة اليمنية والقوات الجنوبية © فرانس24

توصلت الحكومة اليمنية وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي إلى هدنة مؤقتة في محافظة أبين، بدأ سريان مفعولها الأحد تزامنا مع عيد الفطر، على أن تدوم ثلاثة أيام قابلة للتجديد. وشهدت المحافظة السبت جولة دامية من المعارك، أسفرت عن عشرات القتلى بينهم قائد ميداني بارز موالٍ للحكومة اليمنية.

إعلان

بعد مواجهات استمرت نحو عشرة أيام بين قوات الحكومة اليمنية وقوات المجلس الانتقالي الجنوبي في محافظة أبين جنوب اليمن. تم التوصل إلى اتفاق بين الطرفين لوقف إطلاق النار خلال فترة عيد الفطر في هدنة إنسانية، دخلت حيز التنفيذ فجر يوم الأحد وتمتد ثلاثة أيام قابلة للتجديد.

وشهدت المحافظة السبت جولة دامية من المعارك، أسفرت عن عشرات القتلى بينهم قائد ميداني بارز  موالٍ للحكومة اليمنية المعترف بها دوليا.

وعكس الجنوب،  الترقب يسود في باقي مناطق اليمن بعد انقضاء الهدنة التي أعلنها التحالف من جانب واحد في شهر رمضان... دون مؤشرات على تمديدها. وشنت قوات التحالف بقيادة السعودية الاحد 48 غارة على مدن يمنية.

وفي رد على هذه الغارات الجوية، هدد الناطق باسم حركة "أنصار الله" الحوثية ورئيس وفدها المفاوض محمد عبد السلام، بأن تصعيد التحالف العربي بقيادة السعودية لضرباته الجوية على اليمن "لن يجلب للمعتدين أي أمن وسيندمون".

 

سوار سويهي

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم