تسجيل 532 وفاة بفيروس كورونا خلال 24 ساعة في الولايات المتحدة (جونز هوبكنز)

إعلان

واشنطن (أ ف ب)

سجّلت الولايات المتّحدة مساء الإثنين 532 وفاة إضافية بفيروس كورونا المستجدّ خلال أربع وعشرين ساعة، ليرتفع بذلك إلى 98 ألفاً و218 إجماليّ عدد الوفيّات الناجمة عن الجائحة في هذا البلد، بحسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز.

وأظهرت بيانات نشرتها في الساعة 20,30 بالتوقيت المحلّي (الثلاثاء 00,30 ت غ) الجامعة التي تُعتبر مرجعاً في تتبّع الإصابات والوفيات الناجمة عن فيروس كورونا المستجدّ، أنّ إجمالي عدد المصابين بوباء كوفيد-19 في الولايات المتّحدة ارتفع إلى مليون و662 ألفاً و375 مصاباً.

وحصيلة الوفيات المسجّلة في الولايات المتّحدة الإثنين هي أدنى من تلك التي سجّلت في الأيام الأخيرة لكنّها مع ذلك تبقى حصيلة ضخمة في بلد لا يزال وبفارق شاسع عن بقية دول العالم الأكثر تضرّراً من الوباء سواء على صعيد حصيلة الإصابات أو الوفيات.

ومساء الأحد سجّلت الولايات المتّحدة وفاة 638 شخصاً بالفيروس خلال 24 ساعة، علماً بأنّ حصيلة ضحايا كوفيد-19 في هذا البلد كانت تزيد عن ألفي وفاة يومياً خلال الفترة الممتدّة بين مطلع نيسان/أبريل ومطلع أيار/مايو.

وعلى الرّغم من أنّ الحصيلة الإجمالية للوفيات الناجمة عن الفيروس في الولايات المتحدة باتت قاب قوسين أو أدنى من بلوغ عتبة المئة ألف وفاة، إلا أنّ الولايات الأميركية الخمسين بدأت ترفع إجراءات العزل بشكل جزئي وتدريجي ومتفاوت بين ولاية وأخرى.

ولا يفوّت الرئيس الأميركي دونالد ترامب مناسبة إلا ويدعو خلالها إلى رفع تدابير الإغلاق لإعادة إطلاق العجلة الاقتصادية في البلاد.