النقاش

فيروس كورونا.. مساعدات تطرح تساؤلات ‏

انتشر الفيروس ودخل الاقتصاد في أزمة انعكست على الفئات الهشة في المجتمع، أشخاص كثر وجدوا أنفسهم بلا دخل، والجوع بدأ يهدد العائلات، وبنوك الطعام لم تعد تستطيع تلبية الطلبات الكثيرة من المحتاجين، الدول لم تستطع تأمين مساعدات للجميع، فظهر التضامن الاجتماعي وكان المجتمع المدني حاضرا، بدأت الحملات عبر وسائل التواصل الاجتماعي، هل أخذ المجتمع المدني مكان الدولة؟ هل هذه الأزمة فرصة للتيارات السياسية لفرض حضورها؟  كيف يدير المجتمع المدني هذه المبادرات؟ ما نوع المساعدات التي يقدمها المتبرعون؟ وما نوعية المساعدات؟ وكيف تحافظ مؤسسات المجتمع المدني على الشفافية؟ وهل حقا تذهب هذه الأموال إلى من يحتاجها؟ وكيف يتم تحديد الحاجات؟ يطرح توفيق مجيد هذه الأسئلة على د. ناجح فرح طبيب ونائب رئيس جمعية الكفاءات التونسية في سويسرا، ورشيد الحلو رئيس منظمة الإغاثة الإسلامية الفرنسية، وعائشة حموضة عضو الأمانة العامة ومسؤولة المرأة في الاتحاد العام لنقابات العمال في فلسطين.