ريبورتاج

الصين..البؤرة الأولى لتفشي فيروس كورونا تتكبد خسائر اقتصادية بمعدل بطالة يصل إلى 6%

صورة ملتقطة من شاشة فرانس24 لأحد الباحثين عن العمل في الصين
صورة ملتقطة من شاشة فرانس24 لأحد الباحثين عن العمل في الصين © فرانس 24

تكبدت الصين، بؤرة تفشي فيروس كورونا الأولى، خسائر اقتصادية جراء الجائحة، حيث باتت الظروف الحياتية للعمال الأجانب بها قاسية جدا، كما إنهم لم يتم إحصاؤهم داخل معدلات البطالة الرسمية التي تبلغ 6%، لذا يرجح الخبراء أن يصل معدل البطالة الحقيقي في الصين إلى 20%. كما يعاني العمال المهاجرون من عدم وجود تأمين صحي وطني، ولا يتمتعون بما يسمى بتأمين البطالة الذي أًبح عملة نادرة حتى للمواطنين أنفسهم.