بريطانيا تجيز استئناف المنافسات الرياضية بعد تعليقها لأكثر من شهرين بسبب فيروس كورونا

لاعبة إنكلترا إلين وايت (يسار) تسجل الهدف الثاني لفريقها في مرمى الكاميرون في كأس العالم للسيدات. 23 حزيران/يونيو 2019
لاعبة إنكلترا إلين وايت (يسار) تسجل الهدف الثاني لفريقها في مرمى الكاميرون في كأس العالم للسيدات. 23 حزيران/يونيو 2019 © أ ف ب

أعلنت السلطات البريطانية السبت عودة المنافسات الرياضية في أجواء آمنة ومضبوطة وبدون مشجعين، اعتبارا من الأول من حزيران/يونيو، بعد تعليقها لأكثر من شهرين بسبب فيروس كورونا.

إعلان

أجازت الحكومة البريطانية السبت عودة المنافسات الرياضية خلف أبواب موصدة في وجه المشجعين اعتبارا من الأول من حزيران/يونيو، بعد تعليقها لأكثر من شهرين بسبب فيروس كورونا المستجد.

وأعلن الوزير أوليفر داودن المشرف على شؤون الثقافة والرياضة والإعلام، أن "الانتظار انتهى. الرياضة البريطانية ستعود قريبا في أجواء آمنة ومضبوطة بعناية" للوقاية من احتمال التقاط عدوى "كوفيد-19".

 وسبق لرابطة الدوري الممتاز لكرة القدم أن حددت تاريخ 17 حزيران/يونيو كموعد مبدئي لاستئناف المنافسات، بشرط توافر الظروف الصحية والوقائية الملائمة.

لكن الرياضة الأولى التي ستعود منافساتها ستكون الفروسية، مع إقامة سباق للخيول في نيوكاسل بشمال شرق إنكلترا في السادس من حزيران/يونيو.

 ونشرت السلطات الحكومية البريطانية السبت التوجيهات العامة للمرحلة الثالثة من عودة النشاطات الرياضية، بالتعاون مع السلطات الصحية المختصة، والتي تلي مرحلة ثانية شملت السماح بعودة التمارين والاحتكاك المباشر بين الرياضيين.

وتشمل التوجيهات الجديدة عدم السماح بحضور المتفرجين في المنشآت الرياضية، وعزل الأفراد الذين تثبت إصابتهم بـ"كوفيد-19"، واحترام قواعد التباعد الاجتماعي "متى كان ذلك ممكنا"، والحد من الاحتكاك المباشر خلال الاحتفالات.

ومن جهته، أعرب الرئيس التنفيذي لرابطة الدوري الممتاز ريتشارد ماسترز عن "ترحيب" بالقرار الحكومي.

وأضاف "نخطط مبدئيا لاستئناف البريمرليغ في 17 حزيران/يونيو، لكن لا يزال أمامنا الكثير من العمل لضمان سلامة كل المعنيين".

وفي حين أكد وجوب إجراء مباحثات إضافية مع الأندية واللاعبين والمدربين، أشار ماسترز إلى أنه "في حال سار كل شيء على ما يرام، سنكون مسرورين لاستئناف موسم 2019-2020 خلال أكثر بقليل من أسبوعين".

 وسيلحق الدوري الإنكليزي ببطولات كبرى أخرى في أوروبا عاودت نشاطها بعد توقف طويل بسبب فيروس كورونا المستجد، لكن مع اعتماد تدابير صحية صارمة وإجراءات سلامة وقائية.

 وستكون الليغا الإسبانية ثاني بطولة كبرى في أوروبا تستأنف منافساتها بعد فترة التوقف بسبب كورونا، وذلك في 11 حزيران/يونيو، بعدما سبقتها ألمانيا إلى ذلك اعتبارا من 16 أيار/مايو. كما تعتزم إيطاليا إعادة إطلاق موسم الدوري المحلي، وذلك في موعد مبدئي هو 20 حزيران/يونيو.

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم