فيروس كورونا: 960 وفاة جديدة في الولايات المتحدة والبرازيل تسجل عددا قياسيا من الإصابات

تقول ليديا هاسيبروك مرحبًا لصديقتها روز المحتجزة بسبب إصابتها بكوفيد-19 في بروكلين، نيويورك، الولايات المتحدة، 17 مايو/ أيار 2020.
تقول ليديا هاسيبروك مرحبًا لصديقتها روز المحتجزة بسبب إصابتها بكوفيد-19 في بروكلين، نيويورك، الولايات المتحدة، 17 مايو/ أيار 2020. © رويترز

بلغت الحصيلة اليومية للوفيات جراء فيروس كورونا في الولايات المتحدة 960 وفاة جديدة. فيما سجلت البرازيل عددا قياسيا من الإصابات إذ بلغ 26928 خلال يوم واحد، كما توفي 956 شخصا بالفيروس. وأصبح هذا البلد ضمن الدول الأربع الأكثر تضررا بالوباء بالعالم الذي تجاوز عدد المصابين فيه ستة ملايين، توفي منهم 366848 شخصا.

إعلان

سجلت الولايات المتحدة السبت 960 وفاة إضافية بفيروس كورونا خلال أربع وعشرين ساعة، حسب إحصاء لجامعة جونز هوبكنز، ليرتفع العدد الإجمالي للوفيات في البلاد جراء الفيروس إلى 103,758.

وأحصت الولايات المتحدة رسميا 1,769,776 إصابة بالفيروس، أي أكثر بكثير من أي دولة أخرى، حسب إحصاء الجامعة الذكورة.

البرازيل تسجل رقما قياسيا من الإصابات

وأصبحت البرازيل الرابعة بين الدول التي سجلت أعلى معدلات وفيات جراء فيروس كورونا المستجد في العالم، إذ أحصت ما مجموعه 28,834 وفاة، بحسب ما أفادت وزارة الصحة السبت، لتتقدم بذلك على فرنسا. والدول الثلاث الأكثر تضررا من جراء الفيروس هي الولايات المتحدة وبريطانيا وإيطاليا.

وسجل هذا البلد 956 وفاة جديدة. كما أحصى عددا قياسيا من الإصابات بلغ 26,928 خلال يوم واحد، ليرتفع العدد الإجمالي منذ بدء الوباء إلى 465,166 إصابة.

ويقدر خبراء في البرازيل أن عدد الإصابات يمكن أن يكون أعلى بما يصل إلى 15 مرة مقارنة بالأرقام الرسمية، وذلك بالنظر إلى أن البلاد لا تجري اختبارات على نطاق واسع.

والولايتان اللتان سجلتا أكبر عدد من الوفيات والإصابات جراء الفيروس، هما ساو باولو وريو دي جانيرو، وكلتاهما في جنوب شرق البلاد.

أكثر من 6 ملايين مصاب في العالم

عالميا، سُجلت رسميا إصابة أكثر من 6 ملايين شخص بفيروس كورونا في العالم، توفى منهم 366848 شخصا، وفق حصيلة أعدتها وكالة الأنباء الفرنسية استنادا إلى مصادر رسمية.

ويتمركز معظم المصابين -الثلثان- في أوروبا والولايات المتحدة، في وقت يتواصل رفع تدابير الإغلاق من باريس وصولا إلى نيودلهي.

وأحصت أوروبا، القارة الأكثر تأثرا بالفيروس، 2,135,170 إصابة (177,595 وفاة).

وأصبح الفيروس يتقدم بشكل أسرع في أمريكا اللاتينية، مع زيادة بأكثر من 45 ألف إصابة في الساعات الأربع والعشرين الماضية، ليصبح المجموع 944,695 إصابة و49,230 وفاة.

يأتي ذلك في وقت دعا فيه الاتحاد الأوروبي السبت واشنطن إلى إعادة النظر في قرار قطع علاقتها بمنظمة الصحة العالمية، التي يتهمها الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بمسايرة الصين في أزمة كوفيد-19.

وقالت رئيسة المفوضية الأوروبية أورسولا فون دير لاين ووزير خارجية الاتحاد الأوروبي جوزيب بوريل إن "التعاون والتضامن العالمي عبر الجهود المتعددة الأطراف هما السبيل الوحيد الفاعل لكسب هذه المعركة التي يخوضها العالم".

فرانس24/ أ ف ب

الرسالة الإخباريةأبرز الأحداث الدولية صباح كل يوم