بطولة إسبانيا: أويارسابال نجم سوسييداد يشعر "بالأمان" قبل العودة

إعلان

مدريد (أ ف ب)

يشعر جناح ريال سوسييداد الإسباني ميكل أويارسابال "بالأمان أكثر من أي وقت مضى" قبل استئناف دوري كرة القدم المعلّق منذ آذار/مارس الماضي بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد، ويشرح لوكالة فرانس برس عدم خوفه وتركيزه على المنحى الرياضي: إعادة فريقه الباسكي إلى دوري أبطال أوروبا.

بعمر الثالثة والعشرين فقط، أصبح أويارسابال هذا الموسم نجم فريقه المتألق باحتلاله المركز الرابع ضمن الدوري المحلي وبلوغه نهائي الكأس أمام جاره أتلتيك بلباو، وهي مباراة مؤجلة أيضا بسبب "كوفيد-19".

كانت مباراة فريقه ضد إيبار في 10 آذار/مارس الماضي الاخيرة دون جماهير قبل عطلة كورونا القسرية، وحسمها بركلة جزاء، على غرار ركلته قبل أسبوع التي وضعت سوسييداد في نهائي كأس الملك للمرة الأولى في 32 عاما.

كان مجهود الجناح الأيسر مع النروجي الشاب مارتن أودغارد أساسيا في بروز الفريق الباسكي هذا الموسم.

في ما يأتي نص حوار أجرته فرانس برس مع أويارسابال:

- سؤال: هل تابعت عودة كرة القدم في ألمانيا والبرتغال؟

- أويارسابال: "نعم، الشعور مختلط قليلا. بالنسبة لي، تزدهر كرة القدم على المدرجات مع المشجعين، لكن رؤية الملاعب فارغة غريب قليلا".

- س: تبنّت إسبانيا إجراءات عزل صارمة جدا. كيف تعايشت مع هذه الفترة؟

- أويارسابال: بصراحة، اعتقدت ان الأمور كانت ستكون أصعب من ذلك. صحيح ان البقاء في المنزل طوال اليوم مزعج دون رؤية أحد، خصوصا مع أسلوب حياتنا هنا، نحب الخروج، لقاء الأصدقاء وتناول الشراب... لكن شخصيا، لم أواجه مشكلات. حاولت الحفاظ على روتين يومي، لأركز على أولوياتي. أنا راضٍ عن الفترة التي أمضيتها في الأشهر الأخيرة".

- س: عانى بعض اللاعبين ذهنيا من فترة العزل. ماذا عنك؟

- أويارسابال: "لم تكن لدي أية مشكلة. مع كل التدابير المتخذة، أشعر بالأمان أكثر من أي وقت مضى. نتبع كل بروتوكولات الحماية والوقاية، كل ما طُلب منا. نحن مدركون تماما للعواقب. نعرف أن المشكلة وخيمة، ولن تختفي بين ليلة وضحاها".

- س: عبّر لاعبو إيبار عن خشيتهم من معاودة ممارسة كرة القدم. هل تخشون ذلك؟

- أويارسابال: "كلا. الجميع معرضون للعدوى. لا يمكننا السيطرة على هذا الأمر. يمكننا محاولة تفادي العدوى، لكنك لست متأكدا بنسبة 100% من عدم لمسك من قبل أي شخص. يجب ان نحاول مواجهة هذا الأمر بطريقة طبيعية، هذا كل ما في الأمر".

- س: هل أنت قلق من تعرّض اللاعبين للاصابات بعد العودة؟

- أويارسابال: "ستكون حاضرة، لا يمكننا تفادي ذلك. إذا لم ننل وقتا كافيا قبل العودة (لخوض التمارين) فالاصابات ستحضر. نأمل في عدم تعرضنا للاصابة، لكننا ندرك هذا الواقع ونأخذه في الاعتبار ولا يمكن تفاديه".

- س: في ظل أدائه الجاذب وبلوغه نهائي كأس الملك، هل يُعدّ موسم ريال سوسييداد ناجحا حتى في حال عدم تأهله الى دوري أبطال أوروبا؟

- أويارسابال: "بالنسبة لي، كلا. نحن قريبون وعلى بعد نقاط. ما نريده جميعنا، التأهل الى دوري الأبطال. لا نفكر بغير ذلك. أفكر الآن بمحاولة حسم هذا الأمر بسرعة، كي نكون الموسم المقبل في دوري الأبطال. لدينا الفريق القادر على تقديم الأداء الذي نريده. أنا فخور بهذا الفريق، وبما نقوم به راهنا. نحن على بعد 11 مباراة من تحقيق أمر رائع".

- س: أنت تؤيد فكرة إقامة نهائي مسابقة كأس الملك ضد أتلتيك بلباو بحضور الجماهير. لماذا؟

- أويارسابال: "هذه مباراة تاريخية، نهائي باسكي. ستكون الأجواء رائعة قبل المباراة وحولها، بالاضافة الى مجريات اللقاء. لذا فان مباراة مماثلة يجب أن تقام بحضور الجماهير. يجب أن يستفيد الناس أيضا من كل ما تجلبه كرة القدم".

ب ف ا/جأش/كام