تعيين قاضية تفرض عليها كندا عقوبات رئيسة للمجلس الانتخابي في فنزويلا

إعلان

كراكاس (أ ف ب)

عينت محكمة العدل العليا في فنزويلا قاضية تفرض عليها كندا عقوبات الجمعة رئيسة للمجلس الوطني للانتخابات في هذا البلد الذي يفترض أن يشهد اقتراعا تشريعيا قبل نهاية العام الجاري.

وأعلن بيان وزع على وسائل الإعلام أن الغرفة الدستورية في محكمة العدل العليا عينت إنديرا مايرا ألفونزو إيزاغويري رئيسة للمجلس الوطني للانتخابات.

وكانت كندا فرضت عقوبات على ألفونزو، العضو في غرفة الانتخابات في المحكمة العليا، وعدد من المسؤولين الفنزويليين الآخرين في أيار/مايو 2018.

وقد اتهمتهم أوتاوا بالمشاركة فعليا في تدهور الوضع السياسي في فنزويلا بعد إعادة انتخاب الرئيس نيكولاس مادورو المثيرة للجدل.

وبتعيين ألفونزو انتزعت محكمة العدل الفنزويلية العليا التي تتهمها المعارضة بالانحياز لسلطة مادورو، صلاحيات تعود إلى الجمعية الوطنية البرلمان، المؤسسة الوحيدة التي تسيطر عليها المعارضة.

وبموجب القانون، يفترض أن تعين الجمعية الوطنية رئيس المجلس الوطني للانتخابات.