نداء من راشفورد لإعادة التفكير في تقديم وجبات مدرسية مجانية

إعلان

لندن (أ ف ب)

ناشد ماركوس راشفورد مهاجم فريق مانشستر يونايتد الإنكليزي لكرة القدم، الاثنين، الحكومة البريطانية بمواصلة تقديم وجبات مجانية لأطفال الأسر الفقيرة خلال العطلة الصيفية في رسالة "مكتوبة من القلب".

وقد تلقى الأطفال المؤهلون للحصول على وجبات مدرسية مجانية الطعام أثناء الاغلاق التام الذي فرضه تفشي وباء فيروس كورونا المستجد خلال الفترة الماضية، وكانت هذه الوجبات في أغلب الأوقات تأتي في شكل قسائم شراء من المحلات التجارية الغذائية "السوبر ماركت".

ويحق لحوالي 1,3 مليون تلميذ محروم الحصول على وجبات مدرسية مجانية، ولكن الخطة في إنكلترا لن تستمر خلال فترة العطلة المدرسية، التي تبدأ في تموز/يوليو المقبل.

وكان الدولي الإنكليزي، الذي ساعد في جمع حوالي 20 مليون جنيه إسترليني (25 مليون دولار) لمؤسسة "فيرشير" الخيرية التي تحارب الجوع وهدر الطعام، تلقى وجبات مجانية عندما كان طفلا.

وكتب راشفورد رسالة مفتوحة إلى المشرعين قال فيها "الحكومة اتخذت نهج +مهما تطلب الأمر+ في التعامل مع الاقتصاد - أطلب منكم اليوم توسيع نطاق هذا التفكير لحماية جميع الأطفال المستضعفين في جميع أنحاء إنكلترا".

وأضاف "أنا أشجعكم على سماع مناشداتهم والعثور على إنسانيتكم. يرجى إعادة النظر في قراركم بإلغاء نظام قسائم الطعام خلال فترة العطلة الصيفية وضمان التمديد".

وكان راشفورد قد سمّي الأسبوع الماضي خامس أثمن لاعب في أوروبا وفقا لدراسة نشرها المركز الدولي للدراسات الرياضية (سي آي إي أس)، وقال لهيئة الإذاعة البريطانية (بي بي سي) إن الرسالة "مكتوبة من القلب".

وواصل "ما تمر به العائلات الآن، مررت به سابقا -- من الصعب جدا إيجاد حل. من المهم جدا بالنسبة لي مساعدة الناس الذين يكافحون".